الحشد الشعبي يفتح جبهة جديدة بغرب الموصل ويهاجم تلعفر

أخبار العالم العربي

الحشد الشعبي يفتح جبهة جديدة بغرب الموصل ويهاجم تلعفرالحشد الشعبي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/i5rx

فتحت قوات الحشد الشعبي جبهة جديدة ضد عناصر تنظيم "داعش" في محيط مدينة الموصل، بشن هجوم واسع النطاق على مواقع الإرهابيين من الاتجاه الغربي.

وأعلن الحشد أنه بدأ السبت 29 أكتوبر/تشرين الأول بالتحرك في اتجاه مدينة تلعفر معقل التنظيم غرب الموصل من مواقعه جنوب المدينة، حيث ذكر في بيان أن تلعفر من بين المدن التي ستسعى القوات المشتركة لاستعادتها من أيدي التنظيم.

وقال أحمد الأسدي المتحدث باسم الحشد الشعبي لوكالة "فرانس برس" إن "هدف العملية قطع الامداد بين الموصل والرقة (في سوريا المجاورة) وتضييق الحصار على "داعش" بالموصل وتحرير تلعفر".

وتقع تلعفر على مسافة نحو 55 كيلومترا غرب الموصل التي استولى عليها "داعش" عام 2014، علما أنها كانت تضم خليطا من العرب والتركمان قبل أن يفر العديد منهم عقب سقوطها في قبضة التنظيم المتشدد.

وذكر مراسلنا في العراق أن قوات الحشد حررت سبع قرى ضمن المحور الجنوبي الغربي للموصل، وتمكنت من إحراز تقدم بقدر 35 كم باتجاه غربها.

وفي هذا السياق أعلن مكتب الإعلام الحربي لمنظمة بدر أن قوات الحشد الشعبي حررت السبت، منطقة عين ناصر جنوب غرب الموصل والطريق الرابط بين حمام العليل وقرية ألبو حمد البدري.

من جانب آخر، أعلنت خلية الإعلام الحربي عن تحرير أربع قرى ضمن المحور الجنوبي الغربي لمحافظة نينوى، مشيرة إلى أن القطعات مستمرة بالتقدم لتأمين التنسيق مع المحور الغربي.

وفي وقت لاحق أعلن قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري تحرير ناحية الشورة  جنوبي الموصل بالكامل.

يذكر أن قوات الجيش العراقي والبيشمركة تتقدم في عمق المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم في الموصل من الاتجاهات الجنوبية والشرقية والشمالية، فيما بقي الاتجاه الغربي مفتوحا حتى الآن.

يشار إلى أن أنقرة التي تعمل قواتها في محيط الموصل انطلاقا من قاعدة بعشيقة العسكرية شرق الموصل، ترفض مشاركة الحشد الشعبي في عملية تحرير الموصل وتحذر من اندلاع صدامات طائفية في المدينة.

المصدر: وكالات

علي جعفر