550 جثة لعناصر "داعش" داخل مقبرة في الفلوجة

أخبار العالم العربي

550 جثة لعناصر جنود عراقيون في وسط مدينة الفلوجة - صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hzsm

أفاد مسؤول عسكري عراقي رفيع المستوى الأحد 4 سبتمبر/أيلول بأن القوات العراقية عثرت داخل إحدى مقابر الفلوجة على 550 جثة لعناصر تنظيم "داعش" الذين قتلوا بين عامي 2015 و 2016.

وقال العميد الركن جليل عبد الرضا قائد فرقة المشاة الأولى: "عثرت قواتنا على مقبرة لداعش معظمهم من المقاتلين العرب والأجانب تضم تقريبا 550 قبرا".

وبدا واضحا من التواريخ المكتوبة على شواهد القبور أن معظم قتلى التنظيم سقطوا خلال الأيام الأخيرة قبل استعادة الفلوجة نهاية يونيو/حزيران الماضي.

وأضاف عبد الرضا: "هؤلاء قتلوا خلال عمليات القصف والاشتباكات.. ودفنوا في هذا المكان على وجه السرعة".

وكتب على القبور ألقاب القتلى ورقمت المدافن بشكل تسلسلي في المقبرة الواقعة بجوار مدرسة في وسط مدينة الفلوجة.

من جهة أخرى، تواصل مؤسسات الخدماتية العمل على تنظيف المدينة وإعادة الكهرباء والماء قبل عودة السكان.

وقال عبد الرضا في هذا الصدد: "نعمل بكل جهد من أجل تفكيك العبوات الناسفة والحفاظ على الأملاك العامة والخاصة"... "سنكون مستعدين في الـ 15 أيلول/سبتمبر الجاري"، لعودة نازحي الفلوجة إلى ديارهم.

وضبط الجيش آلاف العبوات الناسفة والصواريخ المحلية الصنع في الفلوجة ونقلها إلى مستودعات خارج المدينة.

وأكد المصدر أن التنظيم المتشدد كان يوزع الصواريخ والعبوات التي تصنع في الفلوجة على باقي المناطق.

والفلوجة كانت أولى المدن التي سقطت بيد التنظيم المتشدد في كانون الثاني/يناير 2014، حتى قبل الهجوم الواسع الذي سقطت على إثره مدينة الموصل.

وشكلت استعادة الفلوجة التي كانت تعتبر ثاني أهم معاقل التنظيم بعد الموصل ضربة قاصمة للإرهابيين.

المصدر: أ ف ب