مقتل صحفي روسي آخر في كييف

أخبار العالم

مقتل صحفي روسي آخر في كييفمقتل صحفي روسي آخر في كييف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hyzc

كشف مصدر في الشرطة الأوكرانية، الأحد 28 أغسطس/آب، عن العثور على جثة صحفي روسي من المرجح أنه قتل برصاصة في رأسه داخل شقته في العاصمة كييف.

وأوضح المصدر أن المقتول هو ألكسندر شيتينين من أصل روسي (ولد عام 1962)، وكان يقيم في كييف منذ عدة سنوات، وكان يدير موقعا صحفيا إلكترونيا، قائلا من المرجح أن الصحفي فارق الحياة يوم أمس السبت.

وأضاف المصدر أن رجال الشرطة عثروا أيضا في شقته على مسدس، ومخزن له، وظرف طلقة، إضافة إلى مذكرة كتبها القتيل قبل الموت.

وأكد المصدر أن الجهات المعنية شرعت في التحقيق بملابسات الحادث، مشيرا إلى أنه قد فتحت قضية جنائية على أساس مادة "القتل المتعمد".

من جهته أفاد موقع "كييف أوبيراتيفني"، المتخصص في نشر أنباء الجرائم في أوكرانيا، في صفحته في "فيسبوك" بأن القتيل هو ألكسندر شيتينين، الصحفي الروسي، المؤسس لوكالة " نوفي ريغييون" للأنباء.

وذكر الموقع أن أصدقاء القتيل عثروا على جثته داخل شقته (وكان جالسا في الكرسي ومصابا برصاص في رأسه) عندما وصلوا إليه لتهنئته بمناسبة عيد ميلاده"

وأضاف الموقع أنه يمكن تصنيف هذه القضية كعملية انتحار، لأن القتيل بعث في وقت سابق برسالة إلكترونية إلى أحد أصدقائه أشار فيها إلى نيته للقيام بالانتحار.

يشار هنا إلى أن الصحفي الروسي المعروف بافل شيريميت كان قد قتل أيضا يوم 20 يوليو/تموز الماضي نتيجة انفجار سيارة مفخخة وسط العاصمة الأوكرانية كييف، حيث كان شيريميت يقيم هناك خلال السنوات الخمس الأخيرة، ويعمل في صحيفة "أوكراينسكايا برافدا" وإذاعة "فيستي".

وأعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا حينها معلقة على مقتل شيريميت أن أوكرانيا تتحول إلى "مقبرة جماعية" للصحفيين والصحافة.

المصدر: وكالات