تكنولوجيا جديدة تجعل رحلة هذه السيارة الألمانية في أمريكا آمنة وخالية من التوتر

سيارات أودي تتفاعل مع إشارات المرور لأول مرة

عالم السيارات

تكنولوجيا جديدة تجعل رحلة هذه السيارة الألمانية في أمريكا آمنة وخالية من التوترسيارات أودي تتواصل مع إشارات المرور لأول مرة في أمريكا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hxuz

تعمد شركة أودي الألمانية طرح تكنولوجيا جديدة تتيح لسياراتها التواصل والتفاعل مع إشارات المرور في الولايات المتحدة لتكون الرحلة آمنة وخالية من التوتر.

وتوصف هذا التكنولوجيا الناشئة بأنها أول استخدم تجاري في صناعة السيارات الألمانية. وقالت شركة "أودي أوف أمريكا"، المملوكة لشركة فولكسفاغن، إنها اختارت طرازي "كيو 7" و"إيه4 2017" اللذين صُنعا بعد أول يونيو/حزيران 2016، من أجل تزويدها بهذه التكنولوجيا المدخلة في البنية الأساسية للسيارات.

وتُعرف هذه التكنولوجيا الحديثة باسم "في-تو-أي" وهي تسمح لإشارات المرور والبنية الأساسية بنقل البيانات المتعلقة بالسلامة وبيانات التشغيل الأخرى لاسلكيا للمركبات.

ويكمن الهدف الأساسي من تطبيق هذه التكنولوجيا في الحد من حوادث التصادم وتخفيف الزحام في الطرق. هذا وتجري شركات صناعة السيارات ووكالات النقل اختبارات عديدة بما يتعلق بهذه التكنولوجيا في جميع أنحاء العالم.

كما يسمح نظام سيارات أودي بعرض عد تنازلي قبل انتقال الإشارة الحمراء إلى اللون الأخضر، الأمر الذي سيخفف كثيرا من قلق الانتظار.

وقال مالهوترا، المدير العام لقسم المركبات المتصلة بشبكة الانترنت: في أثناء الانتظار للتحول من الضوء الأحمر إلى الأخضر ستختفي شاشة العرض أمام السائق قبل بضع ثوان من حدوث التحول، مما يجبر سائقي السيارات على الانتباه للتقاطعات وتحديد الوقت المناسب للمضي قدما.

وقد تُربط هذه التكنولوجيا في المستقبل بنظام التوجيه الملاحي للسيارة أو بالوظائف المتعلقة بوقف السيارة وبدء تشغيلها. وهنالك استخدامات أخرى لهذه التقنية تتعلق بإمكانية توجيه إشارات المرور نصيحة للسيارات بأن تبقى على سرعة معينة مجاراةً لإشارات المرور الموجودة على الطريق.

المصدر: رويترز