بغداد تؤكد أن قادة "داعش" فروا من الموصل

أخبار العالم العربي

بغداد تؤكد أن قادة خالد العبيدي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hw2l

كشف وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي، الأحد 31 يوليو/تموز، عن بيع قادة "داعش" في الموصل، شمال العراق، ممتلكاتهم وهربوا من المدينة مع اقتراب القوات الأمنية لاستعادة السيطرة عليها.

وبدأت القوات العراقية عمليات لاستعادة السيطرة على المناطق المحيطة بمدينة الموصل، ثاني مدن العراق التي سيطر عليها تنظيم "داعش" مطلع يونيو/حزيران 2014.

وقال العبيدي خلال مقابلة تلفزيونية مع قناة "العراقية" الحكومية، إن العديد من عائلات وقادة "داعش" في الموصل باعوا ممتلكاتهم وانسحبوا باتجاه سوريا.

وأضاف، خلال المقابلة التي بثت السبت 30 يوليو/تموز، أن قسما حاول التسلل حتى باتجاه إقليم كردستان.

وأوضح الوزير العراقي أن المشاكل بدأت بين الأمراء على الأموال التي استحوذوا عليها وسلبوها من مختلف الشرائح الأجنبية أو العربية أو العراقية.

الجيش العراقي

وتعتبر الموصل آخر مدينة ما زالت تحت سيطرة التنظيم الإرهابي، وتواجه استعادة السيطرة عليها تحديات تتعلق بأعداد النازحين ما يتطلب إعداد خطة لتأمين متطلباتهم الانسانية.

وحذرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر من نزوح نحو مليون شخص من منازلهم في إطار مكافحة الجهاديين خصوصا بالموصل.

وتنفذ القوات العراقية بمساندة التحالف الدولي بقيادة واشنطن، عمليات متلاحقة لاستعادة السيطرة على مناطق في شمال وغرب البلاد، سقطت بيد المسلحين في حزيران/يونيو 2014.

عمليات صلاح الدين تستعد لانتزاع الشرقاط من "داعش"

قالت قيادة عمليات صلاح الدين، الأحد، إن الاستعدادات متواصلة لانتزاع قضاء الشرقاط من مسلحي "داعش"، بينما استقبلت قواتها أكثر من 12 ألف نازح من الشرقاط والقيارة منذ شن الحملة العسكرية لاستعادة المنطقتين.

وأوضحت القيادة في بيان، أنها تواصل استعداداتها لتحرير مدينة الشرقاط من دنس الإرهاب، وبينت بالقول، إنه يجري العمل على قدم وساق لتطهيرها في الوقت الذي تواصل فيه إغاثة نازحي أهلها لايوائهم في مناطق آمنة.

وأشارت قيادة عمليات صلاح الدين إلى أن القيادة تواصل العمل، ليلا ونهارا، في توزيع الغذاء على الأسر النازحة من بطش "داعش" الإرهابي.

انتهاء المرحلة الثانية من حملة جزيرة الخالدية

وأعلنت خلية الإعلام الحربي في الجيش العراقي، الأحد، عن انتهاء المرحلة الثانية من الحملة العسكرية لاستعادة جزيرة الخالدية بتطهير مسافة 20 كيلو مترا.

وقالت الخلية، في بيان، إن المرحلة الثانية من عملية تحرير جزيرة الخالدية انتهت مع وصول القطعات إلى الحافة الشمالية لنهر الفرات.

وأضافت أن القوات العراقية طهرت مسافة 20 كيلومترا من منطقة البو شجل الى البو عبيد، مشيرة إلى أن القطعات حاليا تقوم بتفتيش المناطق ورفع العبوات الناسفة والعملية مستمرة لتطهير ما تبقى من جزيرة الخالدية.

الجيش العراقي

وأوضحت الخلية أن القطعات المشتركة في هذه العملية هي الفرقة العاشرة وكتائب سيد الشهداء وألوية الشرطة الاتحادية والفرقة 14 وفرقة الإمام علي حشد شعبي والفرقة الثامنة ولواء علي الأكبر.

الشرطة الاتحادية تعلن قتل 200 "داعش"

أعلن قائد الشرطة الاتحادية، الفريق رائد شاكر جودت، عن مقتل 200 عنصر من تنظيم داعش وتفكيك 250 عبوة ناسفة، خلال استعادة السيطرة على عدة مناطق في مدينة الرمادي.

وكانت القوات العراقية قد أطلقت، السبت، عملية واسعة لاستعادة جزيرة الخالدية من قبضة "داعش".

وقال الفريق جودت إن قطعات الشرطة الاتحادية أنجزت مهمتها في المحور ورفعت العلم العراقي على ضفة النهر بعد تطهيره بالكامل.

وأكد شاكر جودت أن الشرطة الاتحادية حررت مناطق الملاحمة والبوسودة والكرطان والكرابلة وصولا إلى ضفة النهر المحررة.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية
مباشر.. موسكو تستضيف المهرجان الدولي الثالث للألعاب النارية