أسرار الناتو على طاولة بوتين!

أخبار العالم

أسرار الناتو على طاولة بوتين!الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hv96

أثارت تصريحات وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون صدمة في بلاده، إذ اعترف أمام البرلمان بأن الناتو كان يسرب أهم أسراره لروسيا، وألمح إلى احتمال استمرار مثل هذه التسربات حتى الآن.

وجاء هذا الاعتراف المفاجئ من جانب فالون يوم 19 يوليو/تموز الحالي خلال جلسة استماع في البرلمان، بعد أن اتهم النائب المحافظ العقيد بوب ستيوارت، الذي سبق له أن قاد القوات الدولية في البوسنة، أعضاء في حلف الناتو بالتواطؤ مع موسكو في التسعينات من القرن الماضي.

وقال النائب: "عندما كنت أخدم في الناتو، كنا نعرف أن أي معلومات كتب عليها "الناتو – سري" كانت تصل إلى الروس في غضون نصف ساعة"... "كانت هناك تسريبات واسعة النطاق، إنها قضية كبيرة جدا".

وردا على تصريحات النائب، قال فالون، في إشارة، كما يبدو، إلى استمرار مثل هذه التسريبات حتى في الفترة الراهنة: "نعم، هناك توتر فعلا. الجميع يعرفون بوجود هذه القضية، ولا سيما بسبب الإرهاب الذي يواجهه أعضاء الحلف اليوم في غرب أوروبا، وعليهم أن يتبادلوا المعلومات الاستخباراتية بوتائر أسرع".

وتابع أن الناتو يعترف بوجود هذه القضية، وهناك حاليا مبادرة لتحسين الوضع.

كما تناول وزير الدفاع نتائج قمة حلف الناتو الأخيرة في وارسو، مضيفا أن القرارات التي اتخذت خلالها تنص على نشر مدرعات وصواريخ مضادة للدبابات من طراز "جافيلين" وقاذفات الهاون في أوروبا الشرقية (بالإضافة إلى ما أعلن عنه رسميا عن تعزيز الوجود العسكري للناتو في بولندا وفي دول البلطيق).

وأقر فالون بأنه كان يتوقع بن تثير هذه الخطط "غيظ" الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لكنه أشار إلى أن روسيا حتى الآن "تحلت بضبط النفس النسبي" في ردها على التوسع الأطلسي.

كما أكد فالون أن الناتو لا ينوي العودة إلى التعاون مع روسيا بالمستوى نفسه الذي كان عليه قبل أحداث القرم في مارس/آذار عام 2014. وشدد قائلا: "لا يمكننا أن نضع ما حدث في القرم وأوكرانيا جانبا، وأن ننسى كل شيء".

المصدر: "مرور"