بعد فشل الانقلاب.. جيوبه لا تزال باقية

أخبار العالم

بعد فشل الانقلاب.. جيوبه لا تزال باقيةعسكريون أتراك في ميدان تقسيم باسطنبول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hui0

رغم إعلان السلطات التركية عن إحباط محاولة الانقلاب على السلطة في البلاد بشكل كامل، لا تزال مختلف أنحاء تركيا تشهد اشتباكات بين القوات الحكومية والعسكريين المتمردين.   

فقد أفادت وكالة "فرانس برس"، الأحد 17 يوليو/تموز، نقلا عن مسؤول تركي طلب عدم الكشف عن هويته، باستمرار الاشتباكات في قاعدة قونية الجوية بين الشرطة والقوات الخاصة التركية من جهة، والانقلابيين الذين يتصدون لمحاولة اعتقالهم، من جهة أخرى.

عملية الشرطة التركية في قاعدة قونية الجوية

وفي وقت سابق من الأحد، أفادت قناة TRT التركية، بأن رجال الشرطة دخلوا القاعدة لاعتقال ضباط من الجيش تنفيذا لمذكرات توقيف بحقهم.

وقالت قناة "خبر ترك" إن السلطات استخدمت خراطيم المياه في أثناء الحملة الأمنية في القاعدة.

كما كانت قناة "سي إن إن" أعلنت أن 21-25 عسكريا من منظمي الغارات على فندق "مرمريس"، الذي كان يتواجد فيه الرئيس أردوغان في بداية المحاولة الانقلابية، لا يزالون طلقاء.

قوات الأمن تحتجز الانقلابيين في مطار صبيحة غوكتشين باسطنبول

من جهة أخرى، أفادت وسائل إعلام تركية بأن قوات الأمن قامت، الأحد 17 يوليو/تموز، في مطار صبيحة غوكتشين الدولي باسطنبول باحتجاز المشاركين في محاولة الانقلاب على السلطة في البلاد.

قوات الأمن تحتجز الانقلابيين في مطار صبيحة غوكتشين باسطنبول

وذكرت الوسائل أن العملية جرت في الطابق الثاني من المطار، مشددة على أن قوات الأمن احتجزت 11 شخصا من بينهم قائد قوات الدرك التركية. وأشارت إلى أن الانقلابيين استسلموا لعناصر قوات الأمن بعد اشتباك لم يدم طويلا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول تركي، أن قوات الأمن أطلقت أعيرة نارية تحذيرية في بداية العملية، لكن المشتبه بهم في المشاركة بمحاولة الانقلاب لم يردوا عليها.

وكان مراسل "RT" أفاد بوقوع اشتباكات في محيط المطار.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون