إطلاق مركبة "سويوز" من الجيل الجديد إلى المحطة الفضائية الدولية

الفضاء

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/htc7

انطلق الصاروخ "سويوز-FG" من قاعدة بايكونور حاملا مركبة مأهولة من عائلة "سويوز MS" في الصباح الباكر من يوم الخميس 7 يوليو/تموز.

وعلى متن المركبة طاقم جديد من رواد الفضاء، يتكون من الروسي "أناتولي إيفانيشين" والياباني "تاكويا أونيشي" والأمريكية "كاثلين روبنز".

ووفقا لخطة الرحلة، ستلتحم المركبة بالمحطة الفضائية الدولية في 9 يوليو/تموز صباحا.

وسيُستقبل الطاقم الجديد في المحطة الفضائية من قبل رائدي الفضاء الروسيين "ألكسي أوفتشينين" و"أوليغ سكريبوتشكا" ورائد الفضاء الأمريكي "جيفري وليامز".

هذا وأطلقت أول مركبة "سويوز أم أس" المأهولة من الجيل الجديد في الساعة الرابعة والدقيقة السادسة والثلاثين من صباح اليوم بتوقيت موسكو. وجاءت هذه المركبة الفضائية نتيجة التطوير العميق الذي قامت به شركة "إينيرغيا" المصنعة للأجهزة الفضائية.
وتحمل المركبة على متنها طاقما فريدا من نوعه. وعلى متنها أيضا دمية مخملية تسمى بـ "تشيبوراشكا"، وهو اسم بطل احد أفلام الكرتون السوفيتية . ويتوقع أن يقوم "تشيبوراشكا" برحلة فضائية إلى خارج المحطة الفضائية، ومعه شعار استوديو "سويوز مولتفيلم" السينمائي الذي أخرج فيلما بمشاركته والذي يحتفل في العام الجاري بالذكرى الـ80 لتأسيسه. وسيقضي "تشيبوراشكا" في المدار حول الأرض بضعة اسابيع.

وقد حصلت المركبة على منظومة ذكية جديدة للتحكم في المحركات. وهناك جهازان مستقلان تماما يستخدمان للالتحام الأوتوماتيكي بالمحطة الفضائية الدولية ، ما يسمح بالحيلولة دون مواجهة مشاكل في أثناء تحقيق عملية الالتحام.

علاوة على ذلك أدخلت تعديلات في منظومة قيادة المركبة، ما جعلها أكثر استقرارا. وطرأت تغييرات على المنظومات اللاسلكية التقنية التي تستخدم سبلا حديثة لإرسال المعلومات.

وسيجري المشاركون في البعثة الفضائية الجديدة تجربة فريدة من نوعها أطلق عليها اسم " Spaceshift " وتقضي بدراسة التغيرات التي تحدث في جسم رائد الفضاء بعد قيامه برحلة فضائية طويلة الأمد ، بما في ذلك الضغط داخل جمجمة الإنسان وانخفاض حدة بصره. وافترض العلماء أن تلك التغيرات تحدث جراء إعادة توزيع السائل في جسم الإنسان في ظروف اللاوزن. وستمر الدراسة بـ 3 مراحل: قبل الرحلة الفضائية وخلالها وبعدها.

ويضم طاقم المركبة 3 رواد فضاء هم:
1- رائد الفضاء التابع للوكالة الفضائية الروسية (روسكوسموس) أناتولي إيفانيشين من مواليد 1969، وهو قائد مركبة "سويوز ام اس" ومهندس وبطل روسيا وخريج الكلية الجوية.
قام أناتولي إيفانيشين بأول رحلة فضائية له عام 2011 على متن مركبة "سويوز تي أم آ". واستغرقت رحلته الفضائية 165 يوما.

2- رائدة الفضاء التابعة لوكالة "ناسا" كاتلين روبنز من مواليد 1978، وهي في منصب مهندسة متن في مركبة "سويوز ام اس" ، وحازت عام 1999 على شهادة البكالوريوس في مجال بيولوجيا الجزيئات في جامعة سان دييغو بكاليفورنيا. وفي عام 2005 حازت على الدكتوراه في مجال بيولوجيا السرطان بكلية البيولوجيا الكيميائية والمناعة من جامعة ستانفورد.
وعملت كاتلين روبنس على دراسة عملية تكيّف واندماج فيروس نقص المناعة. وترأست مختبرا يضم 14 باحثا في المعهد التكنولوجي بولاية ماساتشوستس الأمريكية. وانضمت عام 2011 إلى مركز جونسون لتدريب رواد الفضاء حيث أجادت اللغة الروسية.

3- رائد الفضاء التابع للوكالة الفضائية اليابانية تاكويا اونيشي من مواليد 1975 أنهى عام 1998 كلية الهندسة في جامعة طوكيو وحاز على البكالوريوس في مجال الطيران والفضاء. وفي العام نفسه انضم إلى شركة " All Nippon Airways ". ثم عمل في الفترة ما بين عام 2003 و2009 طيارا ثانيا في طائرة الركاب "بوينغ – 767".

المصدر: نوفوستي