غرائب الانضمام للاتحاد الأوروبي!

متفرقات

غرائب الانضمام للاتحاد الأوروبي!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hrw8

احتوت معايير كوبنهاغن على شروط سياسية واقتصادية للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي غير أنها لم تخل من القوانين التي تتسم بالغرابة الشديدة ولا شك تعرقل مسألة الحصول على العضوية.

وتشمل المعايير آلاف القوانين التي من المفترض أن تلتزم بها دول الاتحاد أو تلك المرشحة للعضوية مكتوبة فيما يقارب بنحو 80 ألف صفحة.

وتوجد بعض القوانين التي تتعلق بأكياس الشاي والمكانس الكهربائية وقفازات الأفران ونفخ البالونات! قد تجد أن تلك الشروط تافهة بعض الشيء، وهو الأمر ذاته الذي رآه بعض المؤيدين لانفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

وفيما يلي بعض تلك الشروط الغريبة المفروضة على الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي:‎

لا لتدوير أكياس الشاي أو نفخ البالونات

يمنع إعادة تدوير أكياس الشاي في دول الاتحاد الأوروبي، فيما لا يسمح للأطفال تحت سن الثامنة بنفخ البالونات، وهي ما يراها رئيس بلدية لندن السابق بوريس جونسون الذي أيد انفصال بلاده عن الاتحاد الأوروبي أنها قواعد هزلية.

المكانس الكهربائية

أشارت تقارير صحفية لمؤسسات مشككة في الاتحاد الأوروبي، إلى أنه وضع قيودا جديدة بشأن كفاءة الطاقة وقوة المكانس الكهربائية، إذ يمنع تصنيع أو استيراد مكانس كهربائية تعمل بطاقة أكثر من 1600 وات.

مجففات الشعر والغلايات الكهربائية

ويرى الاتحاد الأوروبي أنه لا بد من تحديد أولويات الأدوات المستخدمة في الحياة اليومية للحفاظ على البيئة، لذا وضعت قائمة شملت أجهزة منزلية مثل مجففات الشعر وماكينات جز العشب.

بالإضافة إلى الغلايات الكهربائية، وبعض الأدوات الأخرى مثل السلالم المتحركة، وغيرها من الآلات والأدوات الحياتية المستخدمة بشكل يومي، بهدف وضع قيود على تصنيعها واستخدامها.

معدات التصوير والمصاعد الكهربائية

فيما رأى باحثون في خطة تطوير كان ينظرها الاتحاد الأوروبي ضرورة تضييقا للخيارات أمام مواطنيه وتحديدا حوالي 20 مجموعة من المنتجات ذات الأولوية في الاستخدام اليومي، من أصل 29 مجموعة كانوا ينظرون إمكانية وضع قيود عليها، وذلك بسبب استخدام تلك الأدوات ومصانعها نسبا عالية من الطاقة.

المصدر: وكالات

أفلام وثائقية