المنتخب الروسي يستنجد ببوتين من أجل ليلة هادئة !

الرياضة

المنتخب الروسي يستنجد ببوتين من أجل ليلة هادئة ! تدريبات المنتخب الروسي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hqai

عزم المنتخب الروسي على عدم تعكير تحضيره الذهني لمواجهته مع إنجلترا السبت في اليورو لدرجة أنه استنجد بالرئيس فلاديمير بوتين من أجل إيقاف حفل موسيقي بالقرب من فندقه في مرسيليا.

وفي الوقت الذي "رقص" ملعب "ستاد دو فرانس" على وقع موسيقى منسق الاسطوانات الشهير دافيد غيتا أمس الجمعة، كانت منطقة المشجعين في مرسيليا والتي تتسع لـ80 الف شخص، تحتفل على أنغام أسطورة ديسكو السبعينات تشيروني.

لكن عندما أدرك الوفد الروسي أن الحفل الموسيقي قريب جدا من الفندق الذي يقيم فيه، قرر التحرك من أجل إيقافه واستنجد بالرئيس الروسي بوتين الذي تدخل من أجل الحرص على أن ينعم لاعبو منتخب بلاده بليلة نوم هادئة عشية مباراتهم الأولى في كأس أوروبا السبت ضد انجلترا على "استاد فيلودروم" ضمن منافسات المجموعة الثانية.

وكشف عمدة مرسيليا جان كلود غودان لوكالة فرانس برس أنه "بما أن لاعبي روسيا اتصلوا حتى ببوتين من أجل الحرص على عدم وجود ضجيج، احترمنا طلبهم".

وكشف المسؤولون في مرسيليا أنه تم إلغاء الحفل الموسيقي بعد الساعة الحادية عشرة بقليل.

وقال بيان صادر عن المسؤولين في المدينة: "نظرا إلى قرب منطقة المشجعين في مرسيليا من فندق المنتخب الروسي، اتخذ قرار إلغاء الحفل الموسيقي"، مؤكدا بأن القرار اتخذ "من أجل السماح للاعبي روسيا للخلود للراحة عشية مباراتهم الافتتاحية في كأس أوروبا غدا (السبت) ضد انجلترا على استاد فيلودروم".

وأضاف البيان أن "تشيروني يتفهم تماما الوضع وأكد أنه سيعود إلى مرسيليا من أجل حفل موسيقي آخر في 10 يوليو/تموز، ليلة المباراة النهائية".

صحيح أن المشجعين شعروا بالخيبة بسبب إلغاء الحفل لكن أمسيتهم لم تكن سيئة على الإطلاق لأن المنتخب المضيف استهل مشواره بالفوز على رومانيا 2-1 في باريس، وهذا ما دفع عمدة مرسيليا إلى القول: "الأمر الأهم هو أن فرنسا فازت الليلة".

المصدر: أ ف ب