10 نصائح لنوم صحي ومريح

الصحة

10 نصائح لنوم صحي ومريح10 نصائح لنوم صحي ومريح
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hpd9

يعد النوم من أهم العمليات اليومية الضرورية لصحة الإنسان. وفيما يستطيع كثيرون النوم على الفور، يعاني كثيرون غيرهم من الأرق ومن التقلب لبعض الوقت قبل أن يأتيهم ملاك النعاس.

ولأن من الصعب التحكم في النوم فإن من الضروري اتباع بعض النصائح التي من شأنها المساعدة على التمتع بنوم هادئ وصحي.

1- حافظ على ساعتك البيولوجية:

 فالحفاظ على روتين النوم والاستيقاظ أي النوم والاستيقاظ في الوقت نفسه من اليوم يساعد في الحفاظ على انتظام الساعة البيولوجية لديك.

2- الامتناع عن النوم في أثناء النهار والاسترسال في النوم حتى وقت متأخر من الصباح:

 فتقليل ساعات النوم يزيد الرغبة في النوم، وإذا كان من الصعب الإمتناع عن النوم في النهار فيجب الحرص على النوم لفترة قصيرة (نصف ساعة)، وفي بداية ساعات ما بعد الظهر مع طرح (انقاص) هذه الفترة من وقت النوم في الليل.

3- نوّع وجباتك:

الأشخاص الذين يتناولون وجبات وأطعمة متنوعة ينامون أكثر من الذين يتبعون نظاما غذائيا غير متنوع، ويفضل تناول وجبة غنية بالكربوهيدرات وفقيرة بالبروتينات. ويمكن اضافة كوب من الحليب الدافئ الذي يهدئ ايضا.

4-  تجنب شرب الكافيين:

ينصح المختصون بعدم شرب المواد التي تحتوي على الكافيين مدى ست ساعات قبل النوم. فهو منبه وايضا مدر للبول وكلاهما غير مرغوب فيه قبل النوم.

5-  تنظيم بيئة النوم:

السرير والفراش المريح، درجة الحرارة اللطيفه، غرفة النوم المظلمة والعازلة للصوت.

6-  ابقاء غرفة النوم لهدف النوم فقط:

 غرفة النوم والسرير معده للنوم والعلاقات الحميمة وليس لاي نشاط اخر.

7-  ترك الهموم خارج السرير:

 يمكن في وقت مبكر من المساء تسجيل كل الاشياء التي تقلقكم على ورقة وجميع المهام ليوم الغد، هكذا يمكن ازالة العديد من المخاوف قبل النوم.

8- اخراج او اخفاء الساعة:

 تتبع الوقت على ساعتك أو على المنبه في كل مرة تستيقظون فيها من النوم، يزيد فقط من التوتر والقلق.

9- الامتناع عن محاولة النوم بالقوة:

 يجب الذهاب الى الفراش فقط عندما تكون متعبا وتريد أن تنام، واذا شعرت بالأرق فمن الأفضل الخروج من السرير، والقيام بنشاط مهدئ والعودة الى الفراش فقط عند الشعور بالنعاس.

10-  التعرض للضوء في الصباح وممارسة النشاط البدني اثناء النهار:

 التعرض للضوء في الصباح أو بعد الظهر ينظم الساعة البيولوجية، وممارسة الرياضة تحسن النوم الصحي، ولكن من المهم ألا تكون قريبة من وقت النوم لكي لا تزيد من مستوى اليقظة.

المصدر: "ويب طيب"