استمرار المواجهة بين "القاعدة" والجيش في المكلا والتحالف يغير على صنعاء

أخبار العالم العربي

استمرار المواجهة بين صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hnza

أفاد شهود عيان ومسعفون بأن 3 أشخاص على الأقل لقوا مصرعهم الأحد 22 مايو/أيار جراء انفجار عنيف نجم عن سيارة مفخخة استهدف دورية للجيش بمنطقة روكب شرق مدينة المكلا اليمنية.

وأشارت المصادر أن الانفجار وقع بالقرب من محطة وقود في مدينة المكلا عاصمة حضرموت جنوبي اليمن ظهر الأحد وأدى أيضا إلى سقوط جرحى وتدمير عدد من السيارات. 

وشوهدت سيارات إسعاف وهي تصل إلى المكان لنقل الجرحى.

من جانبها أفادت وكالة "رويترز" استنادا إلى مصادر من السكان المحليين وقوات الأمن بأن القتلى الثلاثة هم متشددون، موضحة أنهم كانوا يستعدون لتفجير السيارة في فناء منزل بمنطقة روكب التي نفذت فيها المداهمة بعد ذلك بساعات.

وجاء هذا الانفجار بعد أن أعلن الجيش اليمني في وقت سابق من الأحد أن قواته قضت على 13 متشددا في مداهمة لمنزل خارج مدينة المكلا بجنوب البلاد، وإن جنديين قتلا أيضا في إطار جهود لإعادة الأمن إلى المنطقة التي ظلت حتى الشهر الماضي تحت سيطرة تنظيم "القاعدة" الإرهابي.

وقال الجيش في بيان له: "تمت السيطرة على الموقع كاملا من قبل قوات النخبة والجيش وبمساندة جوية من قوات التحالف العربي بطائرات عمودية قامت بملاحقة المجموعات الإرهابية المنتشرة حول الموقع والهاربة من أرض المعركة".

وأضاف البيان: "وبعد التحقق أُكد أن هذه العناصر كانت في طريقها لتنفيذ هجوم إرهابي مفاجئ على بعض مراكز القيادة العسكرية فجر هذا اليوم".

 من جانبه قال محافظ حضرموت اللواء أحمد بن بريك في تصريحات نشرها مكتبه الإعلامي، إن الجيش بدعم من التحالف نفذ عمليات استباقية استهدفت مواقع لخلايا تنظيمي "داعش" و"القاعدة" في مدينة المكلا.

وأشار المحافظ إلى أن العمليات الاستباقية تمت بتعاون مع الأهالي، لافتا إلى أن تلك العمليات تبعث رسالة واضحة تؤكد أن حضرموت ليست حاضنة للقاعدة والتنظيمات المتطرفة الأخرى.

يذكر أن مدينة المكلا، كبرى مدن محافظة حضرموت جنوب اليمن، كان يسيطر عليها  تنظيم "القاعدة في جزيرة العرب" منذ شهر أبريل/نيسان 2015 ويستغلها كمعقل له في المنطقة، وقد حررتها القوات الحكومية الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي مدعومة بغطاء جوي للوحدات الإماراتية من التحالف العربي في 24 أبريل/نيسان 2016.

ونفذ متشددو تنظيم القاعدة في جزيرة العرب سلسلة هجمات انتحارية على كل أطراف الصراع اليمني وقتلوا 25 مجندا في الشرطة في تفجير خارج المكلا الأسبوع الماضي.

من جانب آخر شن طيران التحالف العربي بقيادة السعودية 3 غارات هذا اليوم الأحد على صنعاء، ولم يعرف حتى اللحظة مكان الانفجارات، وهي المرة الأولى التي تغير فيها مقاتلات التحالف على صنعاء منذ بدء الهدنة الشهر الماضي.

وذكرت وسائل إعلام يمنية أن مقاتلات التحالف تحلق منذ صباح اليوم الأحد في سماء صنعاء.

ويتزامن ذلك مع تجمع جماهيري دعا إليه الحوثيون والرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح بميدان السبعين للاحتفال بالذكرى الـ26 لقيام الوحدة اليمنية، بين الشمال والجنوب، في 22 مايو/أيار 1990.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية