زوجة جوني ديب تعترف بتزوير وثائق في "قضية الكلبين"

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hksb

اعترفت "اميير هيرد" زوجة النجم جوني ديب أمام محكمة كوينزلاند في استراليا يوم الاثنين بقيامها بتزوير وثائق لإدخال كلبيها إلى أستراليا.

واعتذر الزوجان من خلال شريط فيديو عن إدخال كلبيهما بهذه الطريقة إلى أستراليا، حيث احتلت هذه القضية حيزا إعلاميا كبيرا في أيار/مايو 2015، خاصة بعدما هدد وزير الزراعة "بارنابي جويس" بقتل الكلبين ما لم يعادا إلى الولايات المتحدة.

وقال "بارنابي جويس" :" نريد توجيه رسالة من خلال هذا التهديد إلى ضرورة عدم انتهاك قوانين الدولة واحترامها من أجل حماية النباتات والحيوانات وحماية قوانين السلامة الصحية".

وقد بث فيديو الاعتذار أمام هيئة المحكمة على الساحل الشرقي لأستراليا، حيث أقرت هيرد بتزويرها للوثائق عند وصول طائرتها الخاصة إلى أستراليا، وكان جوني ديب يقوم في هذه الأثناء بتصوير الجزء الخامس من سلسلة "قراصنة الكاريبي".

وذكرت وسائل الإعلام أن الممثلة لم تذكر أنها ستقوم باصطحاب كلبيها في القسم المخصص لهذه المعلومات في الاستمارة التي تقدم لخدمات الهجرة.

وكشف أمر الفنانين عندما اصطحبت هيرد الكلبين إلى مركز العناية بالحيوانات بعد فترة من دخولهما أستراليا، حيث تعتبر القوانين جد صارمة في أستراليا فيما يخص الحيوانات التي تأتي من خارج البلاد.

وبالنهاية اكتفت المحكمة بفرض غرامة مالية مع وقف التنفيذ بقيمة 685 يورو في حق الممثلة هيرد البالغة من العمر 29 عاما.

المصدر: وكالات

أفلام وثائقية