بلوتو كان يشهد هطول أمطار نيتروجينية منذ مليون عام

الفضاء

بلوتو كان يشهد هطول أمطار نيتروجينية منذ مليون عامكوكب بلوتو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hiqm

يرى الخبراء العاملون مع مسبار " New Horizons " أنهم قد عثروا على آثار أنهر وبحيرات نيتروجينية في بلوتو.

وقال خبراء ناسا إن أنهرا وبحيرات متألفة من النيتروجين والميثان السائلين كانت موجودة على سطح كوكب بلوتو منذ 800 ألف عام. أما غلافه الغازي فكان يسبب هطول أمطار حقيقية.

وقال أحد أصحاب الدراسة آلان ستارن إن كثافة الغلاف الغازي في بلوتو كانت تتغير على مدى ملايين وربما مليارات الأعوام. ويمكن انطلاقا من ذلك افتراض أن سطح بلوتو شهد في قديم الزمان جريان سيول وأنهر كثيرة.

يذكر أن محور دوران بلوتو يشكل 120 درجة بالنسبة إلى سطح مداره. لذلك فإن فصل الشتاء كان يتغير في فصل الصيف كل 248 عاماً حين يقوم بلوتو باستكمال دورته حول الشمس. فلم تر المناطق القطبية في هذا الكوكب الضوء في فصل الشتاء على مدى عشرات الأعوام.

ويعتبر خبراء مسبار " New Horizons " أن مثل هذه التقلبات المناخية كانت تؤدي في الماضي إلى تغييرات جذرية في مكونات غلاف بلوتو الغازي وشكل سطحه.

وافترض ستارن وجود أهداف غريبة في أودية بلوتو شكلتها البحيرات ومجاري الأنهر المتجمدة التي احتوت منذ 800 – 900 ألف سنة على النيتروجين السائل. وأضاف أن وجودها كان ممكنا آنذاك بفضل زيادة كثافة غلاف بلوتو الغازي في أماكن كانت تقع عليها أشعة الشمس. وأوضح الباحث ان المرحلة الجليدية في كوكب بلوتو يمكن أن تنتهي بعد مرور بضعة آلاف أو مئات الأعوام حيث سيذوب النيتروجن والميثان مع زيادة الكثافة والضغط في غلافه الغازي وسيتغير سطح الكوكب جذريا.

المصدر: نوفوستي