قديروف يحلم بالتفرغ لتربية أطفاله

متفرقات

قديروف يحلم بالتفرغ لتربية أطفالهقديروف مع زوجته وأطفاله
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfih

تعهد الرئيس الشيشاني رمضان قديروف بأن يكرس وقته واهتمامه بالكامل لتربية أطفاله التسعة والشؤون المنزلية في حال قرر الكرملين عدم تمديد صلاحياته.

ونقلت الدائرة الصحفية التابعة للرئاسة الشيشانية الأربعاء 2 مارس/آذار عن قديروف قوله: "في حال تغيير قيادة جمهورية الشيشان، سأتفرغ لشؤون أسرتي ومنزلي وتربية أطفالي وتعليمهم.

أضاف قديروف: "لدي 9 أطفال. وعلى الرغم من رغبتي الشديدة في أن أقضي معهم وقتا أطول، إلا أن مهامي لا تسمح بذلك. إنه أمر غير عادي، إذ يجب أن يقضي الأولاد مع أبيهم ولو ساعة واحدة كل يوم".

يذكر أن ولاية قديروف الرئاسية تنتهي رسميا في الـ5 من أبريل/نسيان الجاري، لكن الانتخابات الرئاسية في الجمهورية ستجري في الخريف القادم.

وكان الكرملين قد أكد أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيقرر مصير قديروف بعد تقييم نتائج عمله في المنصب.

وقال دميتري بيسكوف الناطق الصحفي باسم الرئيس: "دعونا ننتظر انتهاء ولايته الرئاسية، وبعد ذلك سيعرض عليه الرئيس الروسي خيارات معينة".

كما استبعد المسؤول زعزعة الاستقرار في الشيشان حال رحيل قديروف عن منصبه.

وكانت تصريحات لقديروف دعا فيها السلطات الروسية إلى إيجاد شخص بديل له لشغل منصب رئيس الشيشان، قد أثار ردودا متباينة في روسيا.

وفي الشيشان أطلق أنصار قديروف حملة إعلامية مناشدينه بتغيير رأيه والبقاء في المنصب، في الوقت الذي رحب العديد من الشخصيات السياسية والاجتماعية في روسيا بفكرة رحيل قديروف، خاصة نظرا لفضائح أثيرت مؤخرا بسبب تهجمه على المعارضة الروسية غير الممثلة في البرلمان والتي وصف زعماءها بأنهم "خونة".

يذكر أن قديروف شغل منصب رئيس الشيشان في مارس/آذار عام 2007، وخلف أباه أحمد قديروف الذي قضي بهجوم إرهابي استهدفه يوم الـ9 مايو/أيار 2004.

ومن المقرر أن يتم انتخاب الرئيس الجديد للشيشان خلال اقتراع شعبي مباشر في الجمهورية سيجري يوم الـ18 سبتمبر/أيلول القادم.

وستقوم الأحزاب السياسية بطرح مرشحيها في الانتخابات، وذلك لأول مرة بعد إدخال تعديلات على الدستور الروسي غيرت النظام السابق لانتخاب رؤساء الأقاليم، عندما كانت البرلمانات المحلية تختارهم من المرشحين الذين كان يقترحهم الرئيس الروسي.

المصدر: وكالات

أفلام وثائقية