دي ميستورا: الحوادث العرضية ونشاطات الإرهابيين تهدد الهدنة في سوريا

أخبار العالم العربي

دي ميستورا: الحوادث العرضية ونشاطات الإرهابيين تهدد الهدنة في سورياالمبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hfba

حذر المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، الاثنين 29 فبراير/شباط، من خطورة انهيار الهدنة في سوريا نتيجة لحوادث عرضية ونشاطات الإرهابيين.

وفي مقابلة مع صحيفة ريبوبليكا الإيطالية أشار دي ميستورا إلى إن التهديد الأكبر من هذه الناحية يمثله مسلحو تنظيمي "الدولة" و"جبهة النصرة" الإرهابيين اللذين لا تشملهما شروط الهدنة.

وأضاف المبعوث الدولي أن حوادث عرضية وحالات سوء تفاهم بين طرفي النزاع تمثل هي الأخرى تهديدا خطرا، مشيرا إلى أهمية "إخماد الحرائق من هذا النوع على الفور".

واعتبر دي ميستورا أنه لا يمكن الحديث عن أن الهدنة تصب في مصلحة طرف دون آخر من النزاع السوري. وفي رده على سؤال عما إذا كان هناك احتمال أن تستغل القوات الحكومية وقف إطلاق النار للتمسك بالمواقع التي سيطرت عليها مؤخرا، تمهيدا لشن هجوم جديد، قال الدبلوماسي إن هذا المنطق غير سليم، لأن الهدنة تفتح نظريا الاحتمال نفسه أمام مقاتلي المعارضة فقد تكون بالنسبة إليهم بمثابة "جرعة هواء" قبل استئناف القتال.

ووصف دي ميستورا الوضع في سوريا بشديد التعقيد وأقر بأن التسوية لا يمكن أن تسير من دون حوادث، لكنه أشار إلى أن طريقة تعامل الأمم المتحدة مع هذه القضية "تبعث على الأمل".

المصدر: إنترفاكس