لافروف: مجموعة دعم سوريا لم تتطرق لعملية سعودية برية محتملة

أخبار العالم العربي

لافروف: مجموعة دعم سوريا لم تتطرق لعملية سعودية برية محتملة وزير الخارجية لاروسي سيرغي لافروف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hdoo

ذكر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن المناقشات خلال الاجتماع الأخير لمجموعة دعم سوريا، لم تتناول عملية برية سعودية محتملة في سوريا أو سبل إقناع الرياض بالتخلي عن هذه الفكرة.

وقال الوزير الجمعة 12 فبراير/شباط ردا على سؤال صحفيين حول ما إذا كان من المحتمل إقناع السعودية بالتراجع عن فكرة إرسال قوات خاصة إلى سوريا: " الحديث لم يجر عن هذا الموضوع، ولذلك لا يمكنني أن أقول لكم من يخطط لذلك، وأي قوات سيتم إرسالها، وإلى أين".

يذكر أن المتحدث باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية أحمد عسيري قال يوم الخميس إن قرار الرياض إرسال قوات برية إلى سوريا لمحاربة تنظيم "داعش" نهائي ولا رجعة عنه.

لافروف: توصلنا إلى اتفاق مبدئي حول إطلاق التنسيق العسكري الروسي-الأمريكي حول سوريا

كما أعلن لافروف عن توصل الجانبين الروسي والأمريكي إلى اتفاق حول بدء التعاون العسكري  بينهما في سياق العملية في سوريا. وأعرب الوزير عن أمله في أن يساعد هذا الاتفاق في تحقيق مهمة تشكيل جبهة موحدة لمحاربة الإرهاب.

وأوضح: "سنواصل نضالنا بجانب الحكومة السورية، كما أننا نأمل في أن يسمح الاتفاق ذو الأهمية المبدئية الذي سيبدأ الأمريكيون بموجبه التعاون معنا في المجال العسكري، بإحراز تقدم نحو تحقيق الهدف الذي حدده الرئيس الروسي، عندما دعا إلى تشكيل جبهة موحدة حقا لمحاربة الإرهاب".

الخارجية الروسية: اللقاء الثنائي بين لافروف والجبير لم يتناول خطط الرياض لشن عملية برية في سوريا

ذكرت وزارة الخارجية الروسية أن الوزير لافروف بحث مع نظيره السعودي خلال لقاء جمعهما في ميونيخ الجمعة 12 فبراير/شباط، المسائل الملحة على الأجندة الشرق أوسطية مع التركيز على المسائل المتعلقة بالوضع في سوريا.

وأوضحت الوزارة أن لافروف والجبير بحثا أيضا العلاقات الروسية-السعودية وآفاق تطويرها، وأكدا عزم البلدين على تعزيز الصلات الثنائية، وتعميق التعاون في مختلف المجالات.

وكشف غينادي غاتيلوف، نائب وزير الخارجية الروسي، الذي حضر اللقاء، أن لافروف والجبير لم يتطرقا إلى خطط الرياض لشن عملية برية في سوريا. وأوضح أن النقاش ركز على المشاريع الاقتصادية المشتركة بين روسيا والسعودية والعلاقات الاقتصادية بشكل عام.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره عادل الجبير

وبعد انتهاء اللقاء مع الجبير، اجتمع لافروف مع رئيس الوزراء اللبناني، تمام سلام، وأكد على استعداد موسكو لتقديم المساعدات إلى لبنان في المجالات التي يوجد فيها حاجة إلى دعم روسي.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية في أعقاب اللقاء أن المحادثات بين لافروف وسلام تناولت أيضا وضع اللاجئين السوريين في لبنان الوضع السياسي الداخلي في البلاد، بالإضافة إلى تبادل الآراء حول التطورات في الشرق الأوسط بشكل عام.

كما أعرب الطرفان عن قلقهما المشترك من مواصلة محاولات الإرهابيين الدولية لتعزيز مواقعهم في الشرق الأوسط وزعزعة استقرار لبنان عن طريق تأجيج الخلافات الطائفية والعنف.

كما التقى لافروف في ميونيخ زعيمة حزب "هتنوعاه" الإسرائيلية تسيبي ليفني، إذ تطرق الحديث إلى آفاق تسوية النزاع الشرق أوسطي والوضع في سوريا ومسائل محاربة الإرهاب.

ومن المقرر أن يلتقي لافروف في وقت لاحق العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.

ويفتتح مؤتمر ميونيخ للأمن رسميا مساء الجمعة. ومن المتوقع أن تكون سبل تسوية الأزمة السورية والوضع في أوكرانيا وأزمة الهجرة إلى أوروبا في صلب مناقشات المؤتمر.

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية