مسلحون في سوريا يفرضون إتاوات على الفارين إلى مناطق آمنة

أخبار العالم العربي

مسلحون في سوريا يفرضون إتاوات على الفارين إلى مناطق آمنةرجل يجلس بين أنقاض منزل مدمر في حلب.. (صورة أرشيفية)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/hciv

تقوم عصابات مسلحة في سوريا باستغلال معاناة السكان الراغبين في الفرار من الأراضي الخاضعة لسيطرتهم، فحولت سعيهم إلى حياة آمنة إلى وسيلة لجني الأموال.

وأفادت قناة "لايف نيوز" الروسية، السبت 30 يناير/كانون الثاني، بأن الإرهابيين يتوسطون في نقل النازحين واللاجئين الراغبين في التحرك ضمن سوريا أو مغادرتها إلى تركيا.

وتقتطع التشكيلات الإرهابية رسوما عالية لخدماتهم، تتراوح بين 5 و10 آلاف دولار، ويقبلون بالعقارات والسيارات والمجوهرات عوضا عن الأموال.

ومقابل ذلك، يتلقى اللاجئ وثيقة خاصة تسمح له بالانتقال إلى مكان آخر ضمن الحدود السورية.

ونقلت "لايف نيوز" عن أحد المواطنين السوريين قوله إن "المسلحين بالفعل يفرضون إتاوات على السكان المحليين الراغبين بالتوجه إلى دمشق، إنهم أسوأ من المافيا، إذ يأخذون مبالغ مالية هائلة لا يمكن التنقل في البلاد أو إلى الخارج إلا بعد دفعها".

وبحسب المصدر ذاته "عندما ينوي أحد المواطنين التوجه إلى تركيا، فعليه أن يشتري من العصابات الإرهابية وثيقة بنفس الطريق، ثم يصل إلى الحدود مع تركيا بمواكبة أحد الإرهابيين، حيث يسلمه لإرهابي آخر يرشده إلى مطار اسطنبول.

وتجدر الإشارة إلى أن الإرهابيين رفعوا الشهر الحالي أسعار خدماتهم إلى الضعف على الأقل، لعدة أسباب من بينها الأزمة الاقتصادية العامة وجشع الإرهابيين الذي لا حدود له، بالإضافة إلى إخفاقاتهم في القتال.

المصدر: لايفنيوز

الأزمة اليمنية