كشف ماهية البقع المضيئة الغامضة على سطح كوكب سيريس (فيديو)

الفضاء

كشف ماهية البقع المضيئة الغامضة على سطح كوكب سيريس (فيديو) العلماء يكتشفون سبب البقع المضيئة الغامضة على سطح الكوكب سيريس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h7zx

وأخيرا اكتشف العلماء سر "النقاط المضيئة" على سطح الكوكب القزم سيريس في دراستين جديدتين.

فقد كشفت لقطات من مركبة "دوان" الفضائية التابعة لوكالة ناسا أن بقع النيون الزرقاء عبارة عن ركاز أملاح، وهي موجودة في أكثر من 130 موقعا في جميع أنحاء جسم الكوكب القزم.

وقد التقطت الكاميرا صورا لهذه الركاز من على متن المركبة الفضائية، على بُعد 4400 كيلومترا، خلال عملية التحليق فوق جسم الكوكب، وكشفت هذه الصور عن مكامن هائلة من كبريتات المغنيسيوم المائية، المعروفة باسم ملح إبسوم على كوكب الأرض، الذي يستخدم على نطاق واسع في مستحضرات التجميل ورعاية نباتات الحدائق العامة والخاصة، علاوة على الكثير من الاستخدامات المنزلية الأخرى.

وأطلقت ناسا فيديو يظهر مشاهدات المركبة داون Dawn، تمت معالجته في مختبر ناسا للدفع النفاث، بغية توضيح نتائج الدراستين، التي أحصت واحدة منهما 130 نقطة مضيئة على سطح سيريس، وهي التي قدمها فريق من معهد ماكس بلانك لبحوث المجموعة الشمسية في ألمانيا.

جدير بالذكر أن كوكب سيريس هو من نوع الكواكب القزمة، حيث يبلغ قطره 940 كيلومتراً فقط، بينما يبلغ قطر كوكب الأرض على سبيل المثال للمقارنة حوالي 13 ألف كيلو متر.

ويعتقد فريق الباحثين، بقيادة العالم "أندرياس ناتيوس" من معهد ماكس بلانك لبحوث الطاقة الشمسية أن الصِبْغات التي تبدو زرقاء اللون على السطح الغني بالملح قد تشكلت عندما كانت المياه الجليدية تغطي السطح في الماضي.

وهم يعتقدون أيضا أن هذه الركاز الملحية قد ظهرت نتيجة اصطدام كويكب ما بسطح الكوكب القزم سيريس يقع في حزام الكويكبات بين المريخ والمشتري.

ويبلغ قطر أكثر النقاط إضاءة على سطح سيريس حوالي 90 كلم، وهي النقطة التي أطلق عليها العلماء اسم Occator Crater، وحدد العلماء أن سبب الضوء الأزرق النابع منها راجع لكبريتات المغنيسيوم، المعروفة باسم hexahydrite.

ويعتقد العلماء أن هذه النقطة المضيئة هي من بين أصغر ملامح سطح سيريس عمرا، حيث يبلغ عمرها حوالي 78 مليون سنة.

المصدر: RT