بوتين: جهود روسيا ساعدت على إبطاء ظاهرة التغير المناخي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h6yk

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا قدمت أكثر مما التزمت به في إطار اتفاقية كيوتو، وساعدت في إبطاء ظاهرة التغير المناخي.

وأوضح في كلمة له أمام مؤتمر المناخ العالمي الذي يعقد في باريس الاثنين 30 نوفمبر/تشرين الثاني أن روسيا نجحت خلال الفترة 1991-2012 في الحيلولة دون زيادة انبعاث غازات الاحتباس الحراري من أراضيها، لا بل وتمكنت من تقليص كمية تلك الغازات بنحو 40 مليار طن من غاز ثنائي أكسيد الكربون.

وأعاد بوتين إلى الأذهان أن مجمل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري في العالم في عام 2012 بلغت 46 مليار طن من غاز ثنائي أكسيد الكربون، وأوضح أن روسيا بفضل جهودها في هذا المجال، تمكنت خلال السنوات الـ25 الماضية من إبطاء ظاهرة التغير المناخي لمدة عام.

كما أكد الرئيس التزام روسيا بتقليص انبعاث غازات الاحتباس الحراري بنسبة 30% بحلول عام 2030 (بالمقارنة مع مستوى الانبعاث في عام 1990 قبل الشروع في تطبيق اتفاقية الأمم المتحدة حول التغير المناخي).

وأوضح بوتين أن روسيا ستعمل من أجل إحراز هذا الهدف عن طريق اعتماد تقنيات رائدة في مجال ترشيد استخدام الطاقة. وأشار في هذا السياق إلى ما طورته روسيا من تقنيات استخدام أنابيب النانو الكربونية. وكشف أن هذه التقنيات ستسمح، حسب تقييمات الخبراء، بتقليص انبعاث غازات الاحتباس الحراري بحلول عام 2030 مقدار 160-180 مليون طن.

وشدد على ضرورة التوصل بجهود مشتركة إلى اتفاقية دولية جديدة خاصة بالتغير المناخي تحل محل اتفاقية كيوتو. وتابع أن موسكو تنطلق من أن الاتفاقية الجديدة يجب أن تكون شاملة وفعالة وأن تكون هناك مساواة بين جميع المشاركين في الاتفاق.

وأكد تمسك روسيا بالهدف المشترك المتمثل في منع ارتفاع الحرارة بما يزيد عن درجتين مئويتين قبل نهاية القرن الحالي.

المصدر: وكالات