إسرائيل تتجه لتبرئة المتهم الرئيسي في حرق أبو خضير

المحكمة الإسرائيلية تتعامل مع المتهمين الآخرين باعتبارهما قاصرين

أخبار العالم العربي

إسرائيل تتجه لتبرئة المتهم الرئيسي في حرق أبو خضير الفتى الفلسطيني محمد أبو خضير
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h6xk

قررت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس عدم إدانة المستوطن يوسف حاييم بن دافيد (29 عاما) المتهم الرئيسي في جريمة قتل وحرق الفتى الفلسطيني محمد أبو خضير نظرا لـ"وضعه النفسي".

وأجلت المحكمة إصدار أحكامها الى حين النظر في التقرير النفسي للمتهم بن دافيد التي يشير إلى أنه "غير مؤهل" نفسيا.

كما قررت المحكمة التعامل مع المتهمين الآخرين في تلك الجريمة باعتبارهما قاصرين رغم إدانتها لهما، لكنها لم تصدر أحكاما بحق القتلة الثلاثة.

وادعى محامو الدفاع أن بن دافيد "لم يكن مؤهلا من الناحية النفسية عندما نفذ جريمته"، فيما نصت لائحة الاتهام على أن المجرمين الثلاثة "قاموا بضرب أبو خضير على رأسه قبل أن يحرقوه حيا مما أدى إلى مقتله وذلك في إحدى غابات مدينة القدس".
وتؤكد لائحة الاتهام أن المستوطنين "الثلاثة بحثوا عن أي فلسطيني ليكون ضحية جريمتهم، وأنهم اختطفوا الفتى أبو خضير من بيت حنينا في القدس بعد أن تأكدوا أنه فلسطيني، وقاموا بإدخاله إلى سيارتهم بالقوة، فيما هو كان يحاول مقاومة اختطافه".
وأشارت لائحة الاتهام إلى أنه بعد ذلك "أخذ المجرمون الثلاثة أبو خضير إلى غابة في القدس، وهناك راح بن دافيد يركله، وكان أبو خضير قد فقد وعيه. ثم سكب الثلاثة وقودا على الفتى وأضرم بن دافيد النار فيه، وبعد ذلك فر الثلاثة من المكان وأحرقوا أغراضهم الشخصية وعادوا إلى منزل بن دافيد في مستوطنة آدم المقامة شمال شرق القدس، وبدأوا، وفقا للائحة الاتهام، العزف على قيثارة".

المصدر: وكالات