الجيش السوري يسيطر على جميع التلال المطلة على دوما وحرستا وعدة قرى في ريف حلب

أخبار العالم العربي

الجيش السوري يسيطر على جميع التلال المطلة على دوما وحرستا وعدة قرى في ريف حلب الأعمال الحربية بريف دمشق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h2zq

فرضت وحدات من الجيش السوري سيطرتها، خلال العملية العسكرية في الغوطة الشرقية، على جميع التلال الحاكمة والمشرفة على دوما وحرستا.

وأفاد مراسلنا في دمشق الجمعة 16 أكتوبر/تشرين الأول بأن وحدات الجيش فرضت سيطرتها كذلك على شركة ريما للمياه ووحدة المياه والأشغال العسكرية و25 كتلة بناء في حرستا وعدد من كتل الأبنية في جوبر.

وأكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية أن "قواتنا المسلحة أجرت عملية عسكرية في جوبر وحرستا في الغوطة الشرقية بريف دمشق.. حيث دمرت مقرات قيادة ومراكز اتصال للإرهابيين وقضت على أعداد كبيرة منهم"، في المنطقتين.

وقال المتحدث باسم الجيش السوري في بيان يوم الجمعة، حسب وكالة "سانا"، إن وحدات من الجيش "خاضت مواجهات عنيفة مع إرهابيي جبهة النصرة على اتجاه القنيطرة، وفرضت سيطرتها على تلي القبع وأحمر الاستراتيجيين، ومزارع وحاجز الأمل".

وفي ريف اللاذقية ذكر المتحدث أن وحدات الجيش واصلت توجيه ضرباتها المركزة على تجمعات المسلحين في محيط جب الأحمر وناحية الربيعة، ووسعت مناطق سيطرتها في محيط بلدة سلمى، ما أدى إلى مقتل 34 مسلحا، أغلبهم من جنسيات غير سورية، بينهم شيشان وأتراك وتونسيون.

قوات سورية

وأكد المتحدث العسكري أن وحدات الجيش أحكمت السيطرة في حلب وريفها على بلدة الناصرية وتل نعام وقرية نعام بعد تكبيد تنظيم "داعش" الإرهابي خسائر كبيرة بالأفراد والسلاح.

وأوضح: "استهدفت القوات المسلحة تجمعات الإرهابيين في محيط الكلية الجوية والبحوث العلمية والليرمون وخان العسل والعامرية والراشدين وكفر حمرا وساحة النعناعي وبني زيد وشرق السفيرة وكفر داعل والمنصورة وعندان وتل الضمان وتل سبعين وتل الطبل والزربة وجب الصفا ورسم العبد وقصير الورد وحويجينة، ما أدى إلى مقتل وإصابة أعداد كبيرة من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم وعتادهم".

وأفاد مراسلنا في وقت سابق من الجمعة بتمكن الجيش من السيطرة على قلعة عبطين وكتيبة الدبابات في ريف حلب.

يأتي ذلك في إطار عملية عسكرية يشنها الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي من 3 محاور وهي خان طومان وجبل عزان والوضيحي.

وختم المتحدث العسكري بيانه بالقول إن الطيران الحربي السوري استهدف تجمعات إرهابيي "داعش" في المريعية وشرق مطار دير الزور وأوقع العشرات منهم قتلى ومصابين، ودمر وكرا لمتزعمي "داعش" الإرهابي في شمال شرق الرقة بـ 30 كيلومترا.

هذا ودعت القيادة الموحدة لعمليات حلب، دعت المسلحين لتسليم أنفسهم والمواطنين إلى الابتعاد عن مواقع المسلحين وعدم إيوائهم.

وتمكن الجيش من السيطرة كذلك على عدة قرى صغيرة تحت غطاء ناري كثيف وقصف الطائرات الروسية والسورية لمقرات "أحرار الشام" و"جيش المجاهدين" في الإيكاردا ومزارع الأندلس غربي الطريق الدولية الواصلة حلب بدمشق.

وكانت اشتباكات قد احتدمت بين الجيش السوري ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في ريف حمص الشمالي والشمالي الشرقي أمس الخميس، وتمكن على إثرها الجيش السوري من إحكام السيطرة على خالدية الدار الكبيرة بريف المحافظة الشمالي الغربي، كما أحكمت فيه وحدات أخرى من الجيش سيطرتها على بناء "سيرياتل" و9 كتل أبنية في حي المنشية بدرعا البلد وبلدتي فورو والصفصافة بريف حماة الشمالي الغربي ومزارع الأمل بريف القنيطرة. وفي ريف حلب أحكمت وحدات الجيش العاملة بريف المحافظة سيطرتها على قرية نعام وتل نعام  وألحقت خسائر كبيرة في العتاد والأفراد في تنظيم "داعش".

الجيش السوري يطرد داعش من بلدات بمحافظة اللاذقية (فيديو)

نشر يوم الجمعة 16 أكتوبر/تشرين الأول مقطع قصير لشريط فيديو يظهر تقدم الآليات العسكرية والدبابات التابعة للجيش السوري نحو بلدة سلمى في محافظة اللاذقية.

وبدأ الجيش السوري بالتقدم نحو بلدة سلمى، بعد الضربات الجوية الروسية التي مهدت الطريق لهجوم بري واسع النطاق في ريف محافظة اللاذقية.

وذكر المتحدث باسم الجيش السوري أن القوات الأمنية قتلت 34 مسلحا، من بينهم مرتزقة أجانب، فيما سيطرت وحدات من الجيش على بلدات سلمى وظيفة الأحمر وربيعة.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية