تركيا.. مقتل شخص بانفجار لغم وتواصل الحملات الأمنية ضد "داعش" و"الكردستاني"

أخبار العالم

تركيا.. مقتل شخص بانفجار لغم وتواصل الحملات الأمنية ضد أمن تركي - صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gy0v

قتل سائق حافلة صغيرة انفجرت بسبب لغم زرع على جانب طريق عند مدخل قضاء جزرا في ولاية شرناق جنوب شرق تركيا المحاذية للعراق وسوريا من قبل الجناح الشبابي لحزب العمال الكردستاني.

وأعلنت السلطات التركية في ولاية شانلي أورفة جنوب شرق البلاد، إقامة 3 مناطق "أمنية عسكرية مؤقتة" في قضاء "أقجة قلعة".

وقالت سلطات الولاية في بيان إعلان هذه المناطق عسكرية مدته 15 يوما ابتداء من اليوم الخميس، ويهدف إلى "الحفاظ على سلامة المواطنين وممتلكاتهم والقضاء على التهديدات والأخطار المحتملة على الحدود مع سوريا".

في غضون ذلك فجرت الشرطة في إسطنبول عبوة ناسفة مليئة بمواد تطايرت عند إطلاق النار عليها، وكانت موضوعة عند رصيف شارع مزدحم في كيس.

وتواصل قوات الشرطة التركية عملياتها الأمنية ضد أشخاص يشتبه بانتمائهم لتنظيم "الدولة الإسلامية" وحزب العمال الكردستاني ("بي كا كا")، وتنظيمات يسارية متطرفة أخرى.

وقد ذكرت وسائل إعلام محلية أنه تم القضاء خلال الأسبوعين الأخيرين داخل البلاد على أكثر من 260 متطرف بينهم قياديون، وأصيب أكثر من 400 مسلح خلال غارات جوية وقصف مدفعي لمواقع حزب العمال الكردستاني.

وأوقف في تركيا أكثر من 1500 عضو من مختلف التنظيمات شملت "حزب العمال" وتنظيم "الدولة الإسلامية".

وفي ولاية موش شرقي تركيا، أوقفت القوات الأمنية الأربعاء 6 أشخاص يشتبه في انتمائهم لـ"بي كا كا"، بعد مداهمة منازلهم، وقد عثرت على رشاش إم 16 ومسدسا وقنبلتين يدويتين، وملفات لمنظمات إرهابية.

أما في ولاية صقاريا، فأوقفت وحدات مكافحة الإرهاب 14 شخصا يشتبه في انتماء 11 منهم لتنظيم "بي كا كا"، وتنظيمات يسارية متطرفة، و 3 أشخاص لتنظيم "داعش".

كما أعلن والي هطاي إرجان طوباجا أن عمليات مكافحة الإرهاب أدت لمقتل إرهابي في جبال أمانوس في الولاية، كانت بحوذته قاذفة صاروخية ومسدسين وقنبلتين يدويتين، ومستندات لتنظيمات إرهابية.

المصدر: وكالات