قناة السويس الجديدة تدشن عملها التجريبي بمرور 3 سفن شحن (فيديو)

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gx74

تمكنت ثلاث سفن شحن السبت 25 يوليو/تموز من عبور قناة السويس الجديدة في أول تشغيل تجريبي للقناة المقرر افتتاحها رسميا يوم السادس من أغسطس/آب المقبل.

وبدأت مصر حفر القناة الجديدة التي تمر بمحاذاة القناة الأصلية التي يعود تاريخها إلى 145 عاما في أغسطس/آب 2014.

وتبلغ تكلفة القناة الجديدة 8 مليارات دولار وهي جزء من مشروع بمليارات الدولارات يهدف إلى تعزيز التجارة في أسرع ممر ملاحي للشحن بين أوروبا وآسيا.

أعمال الحفر والتطوير في قناة السويس الجديدة في مصر

وقال الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس المصرية: "التجربة شملت قافلة مكونة من ثلاث سفن عملاقة في القناة الجديدة وثلاث سفن في القناة الحالية كي نحقق الازدواجية".

ورافق مميش القافلة التي عبرت من البحر الأحمر باتجاه البحر المتوسط حيث كان يعتلي أول سفنها وهي السفينة "ابل ساوثامبتون" التي ترفع علم سنغافورة وتبلغ حمولتها 133 ألف طن.

وقالت مصادر ملاحية إن السفينة الثانية تدعى "ميرسك شيرنيس" وترفع علم لوكسمبورغ وتبلغ حمولتها نحو 95 ألف طن، وتدعى السفينة الثالثة "ميسان" وترفع علم البحرين وتبلغ حمولتها 77 ألف طن.

منظر عام يظهر أعمال البناء في مشروع قناة السويس الجديدة في مصر 13 يونيو/حزيران 2015

وأضافت المصادر إن ثلاث سفن أخرى قادمة من البحر المتوسط باتجاه البحر الأحمر عبرت قناة السويس القديمة في نفس الوقت.

وذكر التلفزيون المصري إن التشغيل التجريبي للقناة جرى في ظل تأمين جوي وبحري مكثف باستخدام عدد من الحوامات والزوارق البحرية السريعة التابعة للجيش.

وتعد قناة السويس مصدر حيوي للعملة الصعبة في مصر خاصة منذ أحداث عام 2011 التي أثارت قلق السائحين والمستثمرين الأجانب، وتدر قناة السويس القديمة نحو 5 مليارات دولار سنويا، أما القناة الجديدة التي تتيح عبور السفن الكبيرة في الاتجاهين فمن المفترض أن ترفع العائدات إلى 15 مليار دولار بحلول عام 2023.

وإلى جانب القناة الجديدة تخطط الحكومة المصرية لبناء مركز صناعي ولوجيستي دولي قرب قناة السويس التي من المتوقع أن تمثل نحو ثلث حجم الاقتصاد المصري.

المصدر: رويترز

توتير RTarabic