18 قتيلا على الأقل في هجوم انتحاري قرب قاعدة عسكرية بأفغانستان

أخبار العالم

  18 قتيلا على الأقل في هجوم انتحاري قرب قاعدة عسكرية بأفغانستانأفغانستان أرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwck

قتل ما لا يقل عن 18 شخصا الأحد 12 يوليو/تموز في هجوم بسيارة مفخخة نفذه انتحاري قرب القاعدة العسكرية "كامب تشابمان" التي يتمركز فيها جنود أفغان وأجانب، شرق أفغانستان.

وتقع كامب تشابمان على بعد أربعة كلم من مدينة خوست القريبة من الحدود الباكستانية، وهي منطقة لا تزال غير مستقرة وتتواجد فيها حركة طالبان وعدة مجموعات مسلحة منذ فترة طويلة.

وصرح قائد الشرطة في مدينة خوست فيض الله غيرات بأن الانتحاري فجر نفسه في تجمع لقوات الأمن الأفغانية قرب مدخل قاعدة خوست، مشيرا إلى سقوط 25 قتيلا و16 جريحا، فيما قال مصدر طبي بمستشفى خوست الذي يقع على مقربة من الحدود الباكستانية، "لقد أحصينا 18 جثة".

وأضاف غيرات أن الانفجار وقع بالقرب من "كامب تشابمان" القاعدة العسكرية التي يتمركز فيها جنود أفغان وأجانب لا سيما من الأمريكيين.

ولم يتبن مسلحو طالبان الهجوم على الفور، إلا أن القوات الأمنية الأفغانية والأجنبية تعتبر من أبرز أهدافهم.

 وسبق أن تعرضت كامب تشامبان في ديسمبر/كانون الأول 2009 لهجوم انتحاري كبير تبناه تنظيم القاعدة، وقتل في الهجوم حينها سبعة عناصر من وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيه"، ويعتبر الهجوم الأكثر دموية للوكالة الأمريكية منذ عام 1983 حين قتل ثمانية من عناصرها في هجوم على قاعدة عسكرية في بيروت.

المصدر: وكالات