الخارجية الأمريكية لا ترى ضرورة لمنطقة عازلة في سوريا

أخبار العالم العربي

الخارجية الأمريكية لا ترى ضرورة لمنطقة عازلة في سورياالمتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الأمريكية جون كيربي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvio

أكدت وزارة الخارجية الأمريكية أن البنتاغون والجيش الأمريكي وقوات التحالف الدولي لا ترى ضرورة لإنشاء منطقة عازلة في سوريا.

وقال المتحدث باسم الخارجية جون كيربي ، الثلاثاء 30 يونيو/حزيران، إن "البنتاغون والجيش الأمريكي وقوات التحالف الدولي، لا ترى ضرورة لفرض منطقة آمنة في سوريا حاليا".

وأضاف "أن هناك صعوبات كبيرة في فرض مثل هذه المنطقة، إضافة إلى أن التحالف الدولي لا يدعم الآن إقامة منطقة آمنة".

وأشار كيربي إلى أن "تركيا لها موقف واضح منذ فترة طويلة بشأن إقامة المنطقة الآمنة"، نافيا علمه بوجود خطة عسكرية تركية جاهزة في هذا الشأن.

وأعرب المتحدث باسم الخارجية عن "تفهم بلاده للقلق الذي تعيشه تركيا على حدودها"، قائلا إن "أنقرة تتحمل عبء اللاجئين، ولا يغض أحد طرفه عن الصعوبات التي تواجهها".

الحدود التركية-السورية

تركيا والأردن يستعدان لإنشاء منطقة عازلة وإيران تحذر..

على صعيد آخر، تستعد الأردن لإقامة منطقة أمنية في جنوب سوريا ستكون أول منطقة إنسانية عازلة يحتمي بها اللاجئون حسب ما ذكرته صحيفة فايننشال تايمز.

وتمتد هذه المنطقة في عمق الأراضي السورية وتشمل درعا والسويداء.

وذكرت الصحيفة أن هدفا آخر لإنشاء المنطقة العازلة، إضافة إلى الهدف الإنساني، هو إقامة حاجز بين حدود الأردن وعناصر "داعش" والحفاظ على أمن المملكة في نهاية الأمر.

كما قالت أيضا أن الأردن يفكر في إنشاء منطقة عسكرية إلى شمال المنطقة العازلة لفصل الأخيرة عن القوات السورية الحكومية وسينشر فيها مقاتلون سوريون ممن يتلقون تدريبا في الأردن.

من جانبه، حذر حسين أمير عبد اللهيان مساعد وزير الخارجية الإيراني، الحكومة التركية من مخاطر إقامة مناطق عازلة أو أي تحرك عسكري في سوريا.

واعتبر أن هذه الخطوة لن تساعد على حل الأزمة السورية، خاصة مع رواج أخبار حول نية تركيا التدخل عسكريا في سوريا.

وقال عبد اللهيان إن إيجاد مناطق عازلة لن يساعد على حل الأزمة السورية والسعي لإيجاد حلول عسكرية يشكل خطرا على أمن المنطقة، لافتا إلى أن "أي تحرك عسكري لدول جوار سوريا في المناطق الحدودية سيعقد الأوضاع ويعرقل مساعي الحلول".

وكانت وسائل إعلام تركية عدة، قالت إن الحكومة تفكر بالقيام بعملية عسكرية في سوريا لإبعاد تنظيم "داعش" عن حدودها.

المصدر: وكالات