بعد أوروبا.. جنوب شرق آسيا يبحث مشكلة المهاجرين

أخبار العالم

بعد أوروبا.. جنوب شرق آسيا يبحث مشكلة المهاجرينالمشاركون في الاجتماع
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt6j

باتت أزمة المهاجرين، أو بالأحرى طرق هجرتهم المميتة، كما يبدو محط اهتمام العالم بعد أن باشرت دول جنوب شرق آسيا، إثر أوروبا، ببحث هذه المشكلة، وإن كان المستو ى لا يزال متواضعا.

اذ انطلقت في تايلاند الجمعة 29 مايو/أيار قمة أو اجتماع بمشاركة 17 دولة لبحث أزمة المهاجرين من بورما وبنغلادش الى ماليزيا وإندونيسيا ويعرض هؤلاء المهاجرين حياتهم للخطر بسبب تخلي المهربين عن الآلاف منهم في عرض البحر، وهو ما أثار ردود فعل واستنكار دولية.

وأعلن وزير الخارجية التايلاندي تاناساك باتيمابراغورن لدى افتتاح القمة أن "تدفق المهاجرين بلغ مستويات مثيرة للقلق"، وكان قد وصل بالفعل خلال الأسابيع الأخيرة وحدها إلى أكثر من 3500 مهاجر منهكين من الجوع والتعب الى تايلاند وماليزيا وإندونيسيا بينما لا يزال الكثيرون تائهين في قوارب مكتظة ومتهالكة في عرض البحر.

وبينما قال مساعد المفوض الأعلى لشؤون اللاجئين فولكر تورك إن حل الأزمة "يتطلب أن تتحمل بورما مسؤوليتها بالكامل إزاء كل سكانها"، ندد رئيس الوفد البورمي هتين لين بتحميل بلاده وحدها "المسؤولية".

هذا ويتوقع المراقبون فشل القمة بسبب المستوى المتدني لتمثيل أغلب دول المنطقة التي لم ترسل سوى مسؤولين دبلوماسيين.

ويتطرق الاجتماع خاصة الى مشكلة الأقلية المسلمة في بورما التي يهرب أفرادها بالآلاف، بينما تعتبرهم السلطات البورمية مهاجرين من بنغلادش المجاورة، ما يعرضهم لمعاناة مزدوجة واللجوء الى ماليزيا وإندونيسيا المجاورتين.

المصدر: "أ ف ب"