"داعش" يعدم 20 شخصا في تدمر

أخبار العالم العربي

عناصر من داعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt2v

أفاد نشطاء الأربعاء 27 مايو/ أيار بأن تنظيم داعش أعدم 20 شخصا رميا بالرصاص في المسرح الروماني بمدينة تدمر.

وتابع النشطاء قولهم أن التنظيم أقدم على إعدام 20 شخصا بإطلاق الرصاص عليهم في المسرح الروماني بمدينة تدمر بحضور عدد من الأهالي، بتهمة القتال إلى جانب الجيش السوري.

الجيش السوري يقتل 30  من جبهة النصرة بدرعا


من جانب آخر، قضى الجيش السوري الأربعاء على 30 عنصرا ينتمون لجبهة النصرة ودمر معداتهم وآلياتهم بينها عربة مصفحة قرب حاجز الفقيع ومزرعة الفاروق بالريف الشمالي الغربي لدرعا.

الجيش السوري

ونقلت وكالة "سانا" عن مصدر عسكري سوري، قوله، إن وحدة من الجيش السوري والقوات المسلحة قضت في عملية نوعية على 30 عنصرا ينتمي أغلبهم لتنظيم جبهة النصرة، كما دمرت العديد من الآليات بمدينة درعا وريفها.

وتطرق المصدر إلى أن وحدة من الجيش السوري توجهت إلى مكان العملية إستنادا إلى معلومات دقيقة وردت إليها، مشيرا إلى أن هذه الضربات تأتي بعد يوم من إيقاع عدد من الإرهابيين قتلى ومصابين شرق بلدة اطبع وتلال الثريا وعين فادة والمطوق وبرقة وقرى الفقيع.

مقاتلو جبهة النصرة

من ناحية أخرى، أحبط الجيش السوري محاولة تسلل جماعة إرهابية من مخيم النازحين باتجاه جامع عبد العزيز أبازيد في درعا أيضا.

وفي ريف إدلب، دمر الجيش السوري "وكرا" لمسلحي تنظيم "جبهة النصرة" في منطقة المقالع شمال تل المنطار في ريف جسر الشغور وقتل كل من بداخله، نقلا عن مصدر عسكري.

وفي إطار عمليات الجيش السوري، ذكرت وكالة "سانا" أن الجيش السوري والمقاومة اللبنانية استهدفا آليتين للارهابيين في منطقة جرود فليطة في القلمون بريف دمشق، ما أدى إلى تدميرهما ومقتل من فيهما.

الأكراد يستعيدون 14 بلدة آشورية من قبضة "داعش"

على صعيد آخر، سيطرت وحدات حماية الشعب الكردية على 14 بلدة آشورية شمال شرق سوريا، كانت تحت سيطرة تنظيم "داعش" منذ 23 فبراير/شباط الماضي، حسبما أعلن نشطاء.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن نشطاء أن القوات الكردية بالتعاون مع قوات حرس الخابور والمجلس العسكري السرياني تمكنت من استعادة السيطرة مطلع الأسبوع على 14 بلدة آشورية في محافظة الحسكة وذلك بعد اشتباكات عنيفة دامت 10 أيام ضد مسلحي "داعش" وانتهت بطردهم من المنطقة.

مقاتلون أكراد - سوريا

وأكد النشطاء أن وحدات حماية الشعب تقدمت في المنطقة، موضحين أن سيطرتهم على البلدات الآشورية "جاءت بعد غارات كثيفة لقوات التحالف الدولي تركزت قرب بلدة تل تمر" الاستراتيجية في منطقة الخابور.

وأفاد ذات المصدر، بأن طيران التحالف الدولي شن هجمات عنيفة وكثيفة استهدفت مراكز وتجمعات التنظيم ومقراته قبل قيام المقاتلين الأكراد والمقاتلين الداعمين لهم بتمشيط المنطقة.

ويبلغ عدد الآشوريين الإجمالي في سوريا حوالى 30 ألفا من بين 1.2 مليون مسيحي، وينحدر معظمهم من الحسكة.

تعليق مراسلنا في دمشق

تعليق المحلل السياسي حيان سليمان

تعليق الباحث السياسي كمال بياتلي

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية