موسكو.. مشاورات روسية أمريكية حول سوريا

أخبار العالم العربي

موسكو.. مشاورات روسية أمريكية حول سوريا المبعوث الأمريكي دانييل روبنشتاين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gsd3

تشهد موسكو الاثنين 18 مايو/أيار مشاورات حول الأزمة السورية بين خبراء روس وأمريكان على رأسهم مبعوث الولايات المتحدة الخاص للشؤون السورية دانييل روبنشتاين.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن روبنشتاين خطط، قبل الوصول إلى موسكو، لزيارة جنيف حيث تستمر المشاورات بين المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا وممثلين عن القوى السياسية والمدنية السورية المختلفة.

وسيتوجه المبعوث الأمريكي بعد موسكو إلى تركيا والسعودية حيث سيستمر المباحثات حول الأزمة السورية مع سلطات البلدين وممثلين عن المعارضة السورية.

وأكد مصدر دبلوماسي خاص لوكالة "تاس" معلقا على جدول الأعمال المرتقب لمشاورات موسكو أن "الطرفين يعولان على بحث أعمق ومفصل أكثر للمسائل المتعلقة بالتسوية السياسية للأزمة السورية".

بينما بينت الخارجية الأمريكية أن روبنشتاين سيتحدث خلال جولته عن ضرورة "انتقال سياسي ثابت في سوريا على أساس اتفاقات جنيف وكذلك عن استمرار التعاون مع قيادة المعارضة السورية المعتدلة".

وأفاد المستشار الصحفي للسفارة الأمريكية في موسكو ويل ستيفينس بأن المشاورات في موسكو قد تستمر حتى الثلاثاء 19 مايو/أيار فيما تستمر جولته في الدول المذكورة أعلاه حتى تاريخ 27 من الشهر.

وكان الموضوع السوري قد طرح خلال الزيارة الأخيرة لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى روسيا، حيث أعلن الأخير عقب لقاءاته في سوتشي مع الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره الروسي سيرغي لافروف عن اتفاقه مع لافروف على "دراسة مفاهيم محددة" لتسوية الوضع في سوريا وكذلك "الاستمرار في هذا الحوار خلال الأسابيع القادمة بطريقة فعالة أكثر".

هذا وتبقى موسكو أحد أهم المشاركين الدوليين في جهود تسوية الأزمة السورية، إذ شهدت منذ بداية العام لقاءين بين ممثلي المعارضة وآخرين عن الحكومة السورية، أعقبهما تبني وثيقة "منتدى موسكو" التي سجلت مواقف الطرفين من عدة مسائل مبدئية لتسوية الأزمة.

وصرح ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي أن اللقاءات التشاورية التي استضافتها موسكو في يناير/كانون الثاني وفي أبريل/نيسان الماضيين تأتي في سياق الجهود المشتركة الرامية إلى الإعداد لمؤتمر "جنيف-3" بتمثيل واسع.

ميخائيل بوغدانوف

وأردف قائلا: "تأتي الاتصالات التي يجريها المبعوث الأممي ستيفان دي ميستور في جنيف، والاتصالات التي يجريها السوريون أنفسهم، بمن فيهم ممثلون عن المعارضة السورية، في سياق تحقيق هدفنا المشترك المتمثل في إعداد مؤتمر جنيف-3، بمساهمة المجتمع الدولي وتحت إشراف الأمم المتحدة".

ونوه إلى أن موسكو مازالت تعتبر بيان جنيف أساسا لا بديل له للتسوية السورية.

المصدر: "تاس"