ألعاب الفيديو في بيئة حقيقية بين الواقع والخيال (فيديو)

العالم الرقمي

ألعاب الفيديو في بيئة حقيقية بين الواقع والخيال (فيديو)مراكز ألعاب تمزج بين الواقعين الافتراضي والحقيقي لعالم ترفيهي أكثر متعة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gror

قدمت شركة The Void الناشئة أول تجربة لعمل مركز ألعاب ترفيهي يمزج بين الواقعين الافتراضي والحقيقي، وهي الفكرة التي تعتقد الشركة بأنها ستكون مستقبل عالم وسائل الألعاب والترفيه.

مركز The Void للألعاب يمزج الواقع الافتراضي عن طريق سماعة الرأس مع عناصر من العالم الحقيقي، مثل الجدران الحقيقية وماكينات الدخان وغيرها من العناصر الأخرى، بحيث تصبح النتيجة النهائية شديدة الإثارة والمتعة للمستخدمين.

وتتيح The Void للمستخدمين في مراكز ألعابها الولوج بأنفسهم داخل العوالم المختلفة، من قتال الكائنات الغريبة في الفضاء إلى الهروب في زنزانة القرون الوسطى، وغيرها من العوالم المثيرة والمدهشة.

وبالرغم من أن الفيديو الترويجي للشركة على موقع اليوتيوب مدته حوالي دقيقتين وتم نشره منذ 3 أيام فقط، إلا أنه حقق عدد مشاهدات يتجاوز النصف مليون مشاهدة.

في مراكز The Void الترفيهية، يمكن التنقل بين جدران رمادية حقيقية يستطيع المستخدمون أن يلمسوها، وفي الوقت نفسه ومن خلال سماعات الرأس يشعرون وكأنهم يمشون بين جدران الزنزانات والأبراج المُحصّنة الحقيقية.

وتدعي The Void أن سماعة الواقع الافتراضي الخاصة بها، والتي تسمى Rapture HMD تتجاوز السماعات المماثلة في الإستمتاع والخيال، ومن المتوقع أن تصل إلى الأسواق في وقت لاحق هذا العام، أو أوائل العام المقبل.

وتأمل The Void بناء مراكزها الترفيهية الافتراضية في مختلف أنحاء العالم، في المدن الرئيسية في جميع أنحاء أمريكا الشمالية والجنوبية وآسيا وأوروبا وأستراليا، وليس هناك جدول زمني معين بشأن افتتاح أول مراكزها.

المصدر: آي ديجيتال تايمز

فيسبوك 12مليون