وزراء خارجية بولندا وألمانيا وفرنسا يؤكدون دعمهم للإصلاحات في أوكرانيا

أخبار العالم

وزراء خارجية بولندا وألمانيا وفرنسا يؤكدون دعمهم للإصلاحات في أوكرانياوزيرا الخارجية الفرنسي لوران فابيوس والألماني فرانك فالتر شتاينماير
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gp42

أعلن وزراء كل من بولندا وألمانيا وفرنسا الجمعة 3 أبريل/نيسان، تأييدهم للإصلاحات في أوكرانيا، وأكدوا على أهمية تقديم المساعدات بشكل متواصل لكييف.

جاء هذا الإعلان بعيد لقاء عقده وزراء خارجية بولندا، غجيغوج سخيتينا، وألمانيا، فرانك فالتر-شتاينماير، وفرنسا، لوران فابيوس، في مدينة فروتسواف البولندية.

ويأتي هذا اللقاء في إطار مشاورات دول "مثلث فيمار" (بولندا وألمانيا وفرنسا).

وفي المؤتمر الصحفي الختامي، قال وزير الخارجية البولندي إن المساعدات الأوروبية لأوكرانيا يجب أن تُقدم بصورة متواصلة وممنهجة، وأضاف "يجب علينا أن ندعم الإصلاحات الأوكرانية حسب إمكانياتنا، ماليا وعلى مستوى الخبراء".

بدوره، قال وزير الخارجية الفرنسي إن أوكرانيا لاتزال تواجه قضايا كبيرة، وأردف قائلا "إننا نريد تقديم المساعدة لأوكرانيا في تطبيق الإصلاحات في المجالين المالي والإداري، ونحن ندعم المبادرات كافة في إطار الاتحاد الأوروبي الرامية إلى تسوية القضايا في أوكرانيا".

أما وزير الخارجية الألماني، فأشار إلى أن اتفاقات مينسك السلمية ساهمت في تهدئة الأوضاع في أوكرانيا إلى درجة كبيرة، وذلك على الرغم من أن تلك الاتفاقات ليست نموذجية، حسب اعتقاده، وتابع أن الاتفاقات التي تم التوصل إليها في فبراير/شباط الماضي شكلت أساسا لتخفيف حدة النزاع في شرق أوكرانيا، لكنه أشار أيضا إلى الصعوبات التي تواجهها عملية مينسك وبطء تطبيق الاتفاقات السلمية.

المصدر: "نوفوستي"

فيسبوك 12مليون