أوروبا تطلب التشاور معها حول "السيل التركي"

مال وأعمال

أوروبا تطلب التشاور معها حول خارطة تظهر خط سير "السيل الأزرق" وخط سير "السيل الجنوبي" المفترض قبل إلغائه
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gnre

طالبت المفوضية الأوروبية بالتشاور معها حول مشروع مد خط "السيل التركي" لنقل الغاز الروسي عبر قاع البحر الأسود مرورا بالأراضي التركية حتى الحدود مع اليونان.

وقال نائب رئيس المفوضية الأوروبية لشؤون الطاقة ماروش شيفتشوفيتش خلال زيارة لأنقرة: ""عندما يجري الحديث عن توريدات ضخمة للمستهلكين الأوروبيين، فلا يجب اتخاذ قرار بهذا الشأن من دون التشاور معهم، ومع الاتحاد الأوروبي والمفوضية الأوروبية".

ووفقا للمسؤول الأوروبي فإن أي خطط لعبور الغاز الروسي عبر تركيا إلى الاتحاد الأوروبي يجب أن تتمتع بالجدوى الاقتصادية وأن تكون متوافقة مع التزامات شركة "غازبروم" أمام عملائها الأوروبيين على المدى الطويل، لافتا إلى أن المفوضية الأوروبية لم تتلق أي تفاصيل حول ذلك من قبل الجانب الروسي.

وأعرب ماروش عن قلقه بشأن احتمال إغلاق شبكة أنابيب نقل الغاز الروسي الحالية المارة عبر أراضي أوكرانيا لصالح "السيل التركي".

يذكر أن روسيا أعلنت أوائل ديسمبر/كانون الأول الماضي عن إلغاء مشروع خط أنابيب "السيل الجنوبي" أو "ساوث ستريم"، الذي كان ينبغي أن يمر تحت البحر الأسود وعبر بلغاريا لتوريد الغاز إلى جمهوريات البلقان والمجر والنمسا وإيطاليا، وتم التخلي عن المشروع بسبب موقف الاتحاد الأوروبي الذي يعارض ما يعتبره احتكارا للمشروع من شركة الغاز الروسية "غاز بروم". وبدلا عنه قرر مد أنابيب لنقل الغاز عبر تركيا "السيل التركي"، يصل حتى الحدود مع اليونان على أن يتم هناك إنشاء مجمع للغاز لتوريده فيما بعد للمستهلكين جنوب أوروبا.

المصدر: RT + "نوفوستي"