روسيا: نشر الأسلحة في الفضاء الخارجي يمكن أن يهدد السلام العالمي

أخبار روسيا

روسيا: نشر الأسلحة في الفضاء الخارجي يمكن أن يهدد السلام العالمي  نشر الأسلحة في الفضاء الخارجي يمكن أن يهدد السلام العالمي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gnbh

قال الوفد الروسي في مؤتمر نزع السلاح بجنيف إنه يجب حظر نشر الأسلحة في الفضاء، لأن هجوما ما من مدار حول الأرض يمكن أن يستهدف أي بلد في العالم في أي وقت، مما يدمر الاستقرار العالمي.

وبحسب ما نقلته وكالة "تاس" قال ممثلو الوفد الروسي: "إن مخاطر حدوث مثل هذا الأمر تزداد في ضوء التطورات العلمية والتكنولوجية".

ولفت الوفد الانتباه إلى مشروع المعاهدة الذي عرضته روسيا والصين في العام الماضي بشأن منع حدوث سباق التسلح في الفضاء، وقال ممثل الوفد: "المشروع ليس وصفة حلول كاملة، وإنما دعوة للعمل معا على تطويره في المستقبل"، وجاء في عنوان المشروع إنه من المهم استخدام الوقت حيث لا يزال الفضاء يخلو من الأسلحة "لبدء العمل الموضوعي على نصوص المعاهدة".

وأضاف الوفد في نفس الوقت، إن هناك أولوية لمتابعة مبادرات السياسة العالمية لتشجيع الدول على ألا تصبح أوائل الواضعين لأسلحة في الفضاء، في إشارة إلى "الالتزامات السياسية الطوعية التي تؤكد على الطبيعة السلمية لأنشطة الفضاء لكل دولة".

هذا ويعد منع وضع الأسلحة في المدار حول الأرض هدفا مهما للسياسة الخارجية الروسية، حيث عملت روسيا على تعزيز مختلف المبادرات، التي من شأنها أن تحظر تسليح الفضاء، ويشمل أحد هذه المبادرات مشروع قرارا بعنوان "لا للبدء في التسلح من الفضاء الخارجي"، والذي قُدم للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ويحدد مشروع القرار اتخاذ المزيد من الإجراءات للحفاظ على الفضاء الخارجي خاليا من الأسلحة، وكانت واحدة من أهم النقاط الواردة فيه هو مناقشة هذه المسألة في مؤتمر نزع السلاح بجنيف، من أجل صياغة واعتماد معاهدة دولية ملزمة بشأن منع وضع الأسلحة في الفضاء.

المشروع طُرح في الأصل من قبل روسيا والصين في عام 2008، وتم تحديثه في مؤتمر نزع السلاح في يونيو/حزيران 2014.

المصدر: RT

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة