قناة ألمانية تنشر ادعاءات زائفة حول تدخل عسكري روسي شرق أوكرانيا

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gli6

نشرت قناة "ZDF" الألمانية صورا زائفة تزعم دخول دبابات روسية لشرق أوكرانيا، بحسب جمعية ألمانية لمراقبة وسائل الإعلام، أكدت أن الصور تعود إلى عام 2008 خلال الحرب في أوسيتيا الجنوبية.

وأثار نشر هذه الصور جدلا واسعا لدى جمعيات المجتمع المدني الألماني، حيث قامت جمعية متخصصة بمراقبة وسائل الإعلام بتقديم شكوى لدى هيئة تقنين القنوات الألمانية للتحقيق في زيف الصور المنشورة.

وقامت قناة "ZDF" خلال نشرتها الإخبارية بنشر صور قديمة لدبابات روسية وعنونتها بـ"تدخل الدبابات الروسية في منطقة اسفارينو في لوغانسك يوم 12 فبراير/ شباط" ومستندة على تصريح للمتحدث باسم الجيش الأوكراني أندريه لوسينكو.

ويأتي توقيت نشر هذه الصور في وقت كان فيه قادة "مجموعة النورماندي" يجتمعون في العاصمة البيلاروسية مينسك لبحث سبل وقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا الأسبوع الماضين وهو ما يطرح عدة تساؤلات حول توقيت نشر هذه الادعاءات الزائفة.

وأكدت جمعية مراقبة وسائل الإعلام الألمانية في شكواها على ضرورة "معرفة الدوافع وراء نشر هذه الصور، وهل هناك دوافع خفية لجعل المشاهد الالماني يصدق رواية التدخل الروسي شرق أوكرانيا".

غير أنها ليس المرة الأولى التي تتهم فيها أحد الأطراف الغربية روسيا بالتدخل عسكريا في شرق أوكرانيا، حيث سبق وأن نشر سيناتور أمريكي صورا زائفة تدعي دخول دبابات روسية لشرق أوكرانيا.

ورطة الادعاءات الكاذبة لسيناتور أمريكي

وسبق وأن نشر السيناتور الأمريكي جيم إنهوف صورا ادعى من خلالها أنها أدلة على تواجد القوات الروسية داخل أوكرانيا، ليتضح بعد ذلك أنها اتخذت عام 2008 خلال الحرب بين جورجيا وأوسيتيا الجنوبية.

وأعرب السيناتور إنهوف عن أمله في أن تدفع الصور "الخاصة والجديدة"، إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما والكونغرس الأمريكي، لـ "الاستيقاظ ودعم مشروع قانون توريد المساعدات الفتاكة الأمريكية" لسلطات كييف.

صورة نشرها السيناتور إنهوف لإثبات وجود قوات روسية في أوكرانيا

وزعم إنهوف أن هذه الصور التقطت بين 24 أغسطس/ آب و 5 سبتمبر/ أيلول 2014 في خضم ما أسماه "عملية توغل القوات الروسية في شرق أوكرانيا".

وعقب نشر هذه الصور في عدة وسائل إعلام أمريكية، أثيرت تساؤلات عديدة حول صحة الصور التي قدمها السناتور جيم إنهوف، ليكتشف لاحقا أنها بالفعل تعود للحرب بين جورجيا وأوسيتيا الجنوبية.

صورة نشرها السيناتور إنهوف لإثبات وجود قوات روسية في أوكرانيا

وقد اضطر السيناتور إنهوف للاعتراف لاحقا بأن نوابا من برلمان كييف زودوا تلك الصور للجنة "الخدمات المسلحة" في مجلس الشيوخ، وأن اللجنة كانت مستعدة لنشر تلك الصور باعتبارها "دليلا" على تواجد الدبابات الروسية في أوكرانيا.

وأضاف إنهوف أن "أعضاء البرلمان الأوكراني الذين قدموا لنا هذه الصور قد أساؤوا بالدرجة الأولى لأنفسهم"، مضيفا "شعرت بالغضب عند معرفة أن واحدة من الصور الفوتوغرافية مزورة وهي من أرشيف وكالة أسوشيتد برس التقطت في عام 2008".

المصدر: RT

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة