الفزع جعله مطربا

مجتمع

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/glbs

وقع شاب ضحية مقلب أمام صديقته بعدما تلقى صرخة قوية في أذنه عندما كانا يتجولان في حديقة، ما جعله يصرخ من هول المفاجأة. لكن صراخ الشاب اكتسب طابعا آخرا بعد لحظات كشف عن موهبة لديه.

فقد راح الشاب يغني استكمالا لصراخه، الذي بدا وكأنه بداية لأغنية عاطفية، أرفقها بباقة من أحاسيس انعكست على تعابير وجهه.

لكن يبدو أن الخوف تسلل إلى قلب الشاب في نهاية "الموال"، ما أدى إلى ارتباك في صوته ونشاز اختتم به وصلته، التي ربما كان هو نفسه آخر من يتوقع أنه سيصدح بها.

قد يبالغ البعض في وصف مشاعر الفرح التي تنتابه بقوله إنه كاد يموت فرحا، لكن الشاب في الفيديو لن يبالغ أبدا إذا قال إنه يعرف جيدا معنى الغناء من شدة الفزع.

المصدر: RT + "يوتيوب"

صفحة أر تي على اليوتيوب