فرضية جديدة بشأن العلاقة بين بن لادن وباكستان قبل اغتياله

أخبار العالم

فرضية جديدة بشأن العلاقة بين بن لادن وباكستان قبل اغتياله زعيم تنظيم القاعدة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gl0w

رجح مسؤول سابق في الاستخبارات الباكستانية الأربعاء 11 فبراير/شباط علم المخابرات الباكستانية بمكان اختباء أسامة بن لادن قبل اغتياله عام 2011.

ويتساءل الجنرال الباكستاني، أسد دوراني، الذي قاد فرع الاستخبارات الباكستانية ما بين سنة 1990 و1992، "هل كان بإمكان بن لادن التنقل لسنوات داخل مدينة أبوت آباد ولا تتمكن المخابرات الباكستانية من اكتشاف مكانه؟ حسب رأيي، أغلب الظن أنهم يعلمون بمكانه".

ويؤكد أسد دوراني أن أقواله مبنية على فرضيات، ولا تستند بأي حال من الأحوال إلى إثباتات ملموسة، مرجحا رغبة باكستان باستخدام بن لادن كورقة رابحة للمساومة مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وتنبثق الفكرة المطروحة للجنرال الباكستاني، من فرضية سعي باكستان للكشف عن مخبأ بن لادن للقيادة الأمريكية في تلك الفترة، في المقابل تحظى باكستان بدور أكبر بتهدئة الأوضاع بأفغانستان.  

وحسب تقرير للحكومة الباكستانية، فإن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لان فر من أفغانستان بعد التدخل العسكري الأجنبي بالبلاد، في أعقاب أحداث 11 سبتمبر/ أيلول 2001، وتوجه إلى باكستان منذ عام 2002، ليمكث لاحقا بمدينة أبوت آباد في أغسطس/ آب 2005 .  

وعملية قتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن،  قامت بها قوات خاصة تابعة لمشاة البحرية الأمريكية بعد هجومها على مجمع سكني في بلدة أبوت آباد الواقعة على بعد 60 كلم من العاصمة الباكستانية اسلام آباد.

 وأعلنت السلطات الأمريكية عن الهجوم الذي أدى إلى مقتل بن لادن وثلاثة من مرافقيه بينهم امرأة، واستندت هذه العملية إلى معلومات استخباراتية تعود إلى شهر أغسطس/آب الماضي، عندما اكتشفت المخابرات المركزية الأمريكية، مبنى سكنيا محصنا، يتردد عليه شخص تابع لتنظيم القاعدة، يقول عنه موقوفون تابعون للتنظيم إنه من المقربين الموثوقين لبن لادن.

المصدر:RT+" لا ليبربلجيكيا"

فيسبوك 12مليون