انعقاد جلسة جديدة من الحوار الوطني الليبي في غدامس

أخبار العالم العربي

انعقاد جلسة جديدة من الحوار الوطني الليبي في غدامسالحوار الليبي بجنيف في يناير الماضي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gl0m

انعقدت في مدينة غدامس غرب ليبيا الأربعاء 11 فبراير/ شباط، جلسة جديدة من الحوار الوطني بين الأطراف الليبية لإنهاء الأزمة الحالية التي تعصف بالبلاد،.

وذكرت وكالة الأنباء الليبية أن الحوار، الذي عقد بفندق "دار غدامس"، شارك فيه 4 أعضاء من المؤتمر الوطني العام، و4 أعضاء من مجلس النواب.

ولعب رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برناردينو ليون والوفد المرافق له دور الوسيط حيث اجتمع بالفريق المفوض من المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، كما التقى لجنة الحوار المكلفة من مجلس النواب.

ليون: استكمال جلسات الحوار بعد 17 فبراير

وأكد رئيس البعثة الأممية برناردينو ليون أن جولة الحوار الوطني التي عقدت بين الأطراف الليبية تميزت بروح إيجابية لدى المشاركين فيه، معبرا عن تفاؤله بما لمسه لدى الطرفين.

رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برناردينو ليون

وقال ليون في مؤتمر صحفي عقب اختتام جلسة الحوار: "نحن لم نناقش أي موضوع بالتفصيل سيكون ذلك خلال الأيام القادمة، ولكن تمحور النقاش حول الآليات وجدول الأعمال والمشاركين في الحوار".

وأضاف أن المشاركين في الحوار اتفقوا على رسالتين مهمتين هي الحاجة إلى التعجيل بالحوار واتخاذ القرارات بشكل سريع، والقلق المتعلق بالقتال المستمر في مناطق مختلفة في البلاد وتمت الإشارة إلى بعض الاتفاقيات لإيقاف إطلاق النار في بعض المناطق وكان هناك مخاوف بشكل خاص من القتال في بنغازي.

وأشار إلى أن استكمال جلسات الحوار سيكون عقب انتهاء الاحتفالات بـ "ثورة 17 فبراير".

المبعوث الأممي برناردينو ليون وعدد من المشاركين الليبيين في حوار جنيف

عضو لجنة الحوار: ناقشنا مقترح تشكيل حكومة وفاق وطني وسحب التشكيلات المسلحة من المدن

من جانبه كشف الشريف الوافي عضو لجنة الحوار أن المجتمعين ناقشوا مقترح تشكيل حكومة وفاق وطني، وسحب التشكيلات المسلحة من العاصمة طرابلس وباقي المدن الليبية، ومساندة الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور لإنجاز عملها في أقرب وقت وعودة المهجرين وملف المصالحة الوطنية.

وأكد الوافي لموقع "بوابة الوسط"، أن كافة الأطراف المجتمعة اتفقت على حل هذه الملفات، مشيرا إلى أنه لاحظ أن الأجواء المصاحبة لجلسة الحوار المنعقدة في غدامس اتسمت بالإيجابية والدفع نحو التوافق.

وأشار إلى أن المبعوث الأممي عقد اجتماعات منفصلة مع الأطراف المشاركة.

المشاركون الليبيون في حوار جنيف يتوجهون إلى الجلسة

وشارك في جولة الحوار الجديدة الأطراف التي شاركت في الجولتين اللتين انعقدتا في مقر الأمم المتحدة بجنيف في يناير/ كانون الثاني الماضي، وهي الفريق المفوض من المؤتمر الوطني العام وفريق من مجلس النواب وعدد من شخصيات المجتمع المدني.

يذكر أن المشاركين في جولة الحوار الأولى اتفقوا على 4 مسارات للحوار، تتضمن الأطراف السياسية والمجموعات المسلحة والمجالس البلدية وممثلي القبائل الليبية.

وناقشت الجولة الثانية المقترح المتعلق بتشكيل حكومة وحدة وطنية، لإدارة ما تبقى من المرحلة الانتقالية وتعزيز إجراءات بناء الثقة بين الأطراف المتقاتلة للتوصل لوقف إطلاق النار على مختلف الجبهات.

المصدر: RT + وكالات