اليوم العالمي لمكافحة الأمراض السرطانية

الصحة

اليوم العالمي لمكافحة الأمراض السرطانيةاليوم العالمي لمكافحة الأمراض السرطانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gkgo

يصادف يوم 4 فبراير/شباط من كل سنة اليوم العالمي لمكافحة الأمراض السرطانية.

نظرا لجدية مسألة انتشار الأمراض السرطانية قرر الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان " UICC" عام 2005  اعتبار يوم 4 فبراير/شباط من كل سنة يوما عالميا لمكافحة الأمراض السرطانية.

السرطان – هو تسمية لمجموعة أمراض سرطانية يمكن ان تصيب أي جزء من جسم الإنسان، ويعود السبب الرئيسي في ذلك الى سرعة انتقاله وتشكل خلايا شاذة ونموها خارج حدودها الطبيعية، قادرة على التوغل في اجزاء الجسم القريبة من موضعها، وانتقالها الى أجزاء أخرى.

احياء هذا اليوم في هذه السنة يجري تحت شعار "السرطان – ليس حكما نهائيا".

تعتبر الأمراض السرطانية أحد الأسباب الرئيسية للوفيات في العالم، ووفق احصائيات منظمة الصحة العالمية سجلت 14 مليون اصابة  عام 2012  بالأمراض السرطانية المختلفة، تسببت بوفاة 9.2 مليون شخص. وتشير المنظمة الى ان 30 بالمائة من الأمراض السرطانية تعود الى ارتفاع مؤشر كتلة الجسم وتناول كميات قليلة من الفواكه والخضروات وقلة النشاط البدني والتدخين وتناول المشروبات الكحولية.

خلية سرطانية

وتفيد الاحصائيات الرسمية الى ان عدد الاصابات السرطانية بين الأطفال تشكل نسبة 20 بالمائة خلال الثلاثين سنة الماضية، ويلاحظ نفس الشيء بين البالغين ايضا، وينسب الخبراء سبب هذا الارتفاع بصورة خاصة الى سوء الظروف البيئية.

اليوم العالمي لمكافحة السرطان في روسيا

حسب معطيات وزارة الصحة الروسية، يزيد عدد المصابين بالأمراض السرطانية في سائر روسيا عن 3 ملايين شخص، وتسجل نصف مليون اصابة جديدة سنويا، يتوفى منهم حوالي 300 ألف.

مكافحة السرطان في روسيا

لإحياء هذا اليوم في روسيا وضعت وزارة الصحة عام 2011  برنامجا خاصا  تساهم فيه كافة مناطق وكيانات روسيا. بموجب هذا البرنامج خصصت مبالغ اضافية لمكافحة الأمراض السرطانية، حيث ستنفق على شراء معدات طبية حديثة وابتكار مستحضرات طبية اكثر فعالية في علاج المرض ولتحسين الخدمات الطبية في هذا المجال.

وكانت وزيرة الصحة الروسية فيرونيكا سكفورتسوفا  قد اشارت قبل فترة، الى ان نسبة تشخيص الأمراض السرطانية في المرحلة الأولى والثانية للمرض قد بلغت 60 – 80 بالمائة عام 2014 بفضل عمليات الكشف السنوي العام على المواطنين.

 أما كبير خبراء الأمراض السرطانية الأكاديمي ميخائيل دافيدوف، فيقول،  ان نسبة الوفيات بالأمراض السرطانية انخفضت عام 2014 وتعادل 164 شخصا لكل 100 ألف اصابة، مشيرا الى استمرار البحث عن سبل أكثر فعالية في مكافحة وعلاج المرض.

المصدر: RT+ وكالات