الأمم المتحدة تدعم جهود موسكو لإطلاق حوار سوري سوري

أخبار العالم العربي

الأمم المتحدة تدعم جهود موسكو لإطلاق حوار سوري سوريستيفان دوجاريك من اليسار خلال اجتماع للأمم المتحدة - صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gkcp

أعلن المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك أن المنظمة تدعم جهود روسيا لبناء جسور حوار سوري سوري بما فيها مشاورات موسكو الأخيرة.

وقال دوجاريك في تصريح صحفي الاثنين 2 فبراير/شباط: "نؤيد جميع محاولات تسوية الأزمة السورية"، لافتا إلى أن الأمم المتحدة "تواصل دعم الاتصال الوثيق مع زملائها الروس، مع استمرارهم بذل الجهود المهمة".

هذا وكانت الأمم المتحدة قيمت نتائج المشاورات، غداة استكمالها، بتحفظ كبير، اذ اعتبر دوجاريك الخميس الماضي أن المنتدى "لم يأت بأية نتائج ملحوظة".

اجتماع مسؤولين روس على رأسهم لافروف بالمعارضة السورية في موسكو

من جانبه، لفت مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين الخميس الماضي، خلال اجتماع لمجلس الأمن، إلى صعوبة تحقيق التصالح بين الأطراف السورية، قائلا إن "على الجميع أن يفهم أن هذه العملية ستكون طويلة وصعبة وستتطلب مزيدا من الجهود الهادفة إلى تشكيل صيغة مثمرة حقيقية للحوار".

وأضاف تشوركين أن روسيا ترحب بجهود أي دولة أو مؤسسة دولية من أجل توفير الظروف المناسبة للحوار، والتي ستسمح للسوريين بتحقيق التوافق على مستقبلهم بأنفسهم.

من ناحيتها طالبت شخصيات من وفد المعارضة السورية، الذي شارك في منتدى موسكو بأن يكون لروسيا دور في المفاوضات الجارية مع الحكومة السورية.

أعضاء من المعارضة السورية من بينهم قدري جميل في موسكو

وأكدوا أن موسكو ستشرف على تنظيم جولة ثانية من الحوار وفق جدول أعمال واضح خلال الأسابيع القليلة القادمة، منوهين بأن موسكو قبلت لعب دور الوسيط.

وانتهت مشاورات موسكو حول سوريا في 29 يناير/كانون الثاني الماضي باتفاق الأطراف المشاركة على ما سمي بـ"مبادئ موسكو" تضمنت 10 نقاط وهي:

1. الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة أراضيها وسلامتها.

2. مواجهة الإرهاب الدولي بكل أشكاله ومظاهره.

3. حل الأزمة في سوريا بطرق سياسية سلمية على أساس وفاق متبادل وبناء على مبادئ بيان جنيف عام 2012.

4. تقرير مصير سوريا على أساس إدلاء الشعب السوري بإرادته بطريقة حرة وديموقراطية.

5. عدم قبول أي تدخل خارجي في الشؤون السورية.

6. الحفاظ على استمرارية أداء مؤسسات الدولة.

7. ضمان السلام الاجتماعي عن طريق المشاركة الكاملة لجميع مكونات الشعب السوري في الحياة السياسية والاقتصادية في البلاد.

8. سيادة القانون ومساواة المواطنين أمامه.

9. رفض أي وجود عسكري أجنبي في أراضي سوريا من دون موافقة حكومتها.

10. وقف احتلال الجولان ورفع العقوبات عن الشعب السوري.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية