موت عاشق للألعاب الالكترونية في مقهى انترنت بتايوان

متفرقات

موت عاشق  للألعاب الالكترونية في مقهى انترنت بتايوان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gj8j

توفي رجل بالغ من العمر 32 عاما من أبناء مدينة جاو سيسون التايوانية جراء اصابته بالنوبة القلبية، بعد ممارسته الألعاب الإلكترونية بشكل متواصل لمدة 3 أيام.

ولم ينتبه العاملون في مقهى الانترنت إلى موت هذا اللاعب الغيور إلا بعد مرور فترة، عندما حاول أحد العاملين ايقاظه، متصورا أنه نائم ، فوجده ميتا. ثم تم نقله إلى مستشفى حيث قال الأطباء إنه مات نتيجة إصابته بنوبة قلبية حادة.

وحسب إدارة المقهى فإن الرجل كان زبونا دائما في اللعب . كما كان من عاداته الاستمرار في اللعب لمدة بضعة أيام متواصلة والنوم جالسا على طاولة الكمبيوتر.

يذكر أن حادثة ممائلة كانت قد وقعت يوم 1 يناير/كانون الثاني الجاري في نادي كمبيوتر بمدينة نيو تايبيه التايوانية حيث مات رجل بالغ من العمر 38 عاما لعجزه عن الانقطاع عن اللعب لمدة 5 أيام متواصلة. فيما لم يعر زملاؤه في اللعب اهتماما إلى موته، ولا حتى إلى رجال الشرطة والأطباء الذي أتوا إلى المنتدى، وذلك لإنشغالهم الجنوني باللعب.

المصدر: " RT " + "نوفوستي"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا