لافروف: موسكو والرياض بصدد إنشاء مجموعة عمل لمواجهة الإرهاب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/geoc

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو والرياض اتفقتا على إنشاء مجموعة عمل لتنسيق التعاون في مواجهة الإرهاب.

وقال لافروف في كلمة تلت لقاءه نظيره السعودي سعود الفيصل في موسكو اليوم الجمعة 21 نوفمبر/تشرين الثاني: "نحن أسسنا لتفعيل التعاون في مواجهة الإرهاب، ولهذا الشأن سننشئ مجموعة عمل ثنائية".

وفي هذا الشأن أشار لافروف إلى أن موسكو والرياض متفقتان حول ضرورة تعاون كل من يدرك الخطر الحقيقي لـ"تنظيم الدولة" وغيره من التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

وأوضح: "العلاقات تتنامى طردا فيما بيننا وخاصة في الوضع الحالي حيث تبرز أهمية توحيد كافة الجهود لكل من يدرك خطر تنظيم الدولة الإسلامية وغيره من المنظمات الإرهابية".

وأكد لافروف أن بلاده مهتمة "بجودة الاتفاق" حول البرنامج النووي الإيراني لا بموعد إبرامه.

وقال: "قلنا مرارا إن الأهمية بالنسبة لنا تكمن في جودة الاتفاق لا هذا الموعد أو ذاك".

وفي هذا السياق جرى التأكيد حسب لافروف على منع أية إمكانية لتصدير النفط من المناطق التي تسيطر عليها الجماعات الإرهابية.

وقال لافروف: "يجب اتخاذ قرار بهذا الشأن يجرم ويمنع بشكل حقوقي.. الأموال التي تتم جبايتها من عمليات بيع النفط وتستخدم لتمويل الأنشطة الإرهابية".

وهنا نوه الوزير إلى أن موسكو والرياض ساهمتا بشكل فعال في صياغة القرارين رقم 2170 و 2178 اللذين يدعوان لمكافحة تمويل أو تقديم أية مساعدة للتنظيمات الإرهابية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

تعليق مراسلتنا في موسكو

الخارجية الروسية: التسوية السورية على قاعدة جنيف-1

بدورها نشرت الخارجية الروسية بيانا مشتركا بختام لقاء لافروف الفيصل قالت فيه إن التسوية في سوريا يجب أن تكون على قاعدة الاتفاقات التي تم التوصل إليها في (جنيف -1) مع  الحفاظ على وحدة الأراضي والسيادة السورية والوحدة الوطنية للشعب.

إلى ذلك جاء في البيان أن الوزيرين "ناقشا الاتصالات الثنائية ودعيا إلى تفعيل عمل اللجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي التجاري وتطبيقات التعاون الأخرى".

كما نقل البيان إبداء لافروف والفيصل الاستعداد للتعاون في مجال الطاقة والتنقيب واستخراج النفط.

كما تطرقت مباحثات الوزيرين حسب البيان إلى القضايا الإقليمية والعالمية التي تمس البلدين كالوضع في العراق وليبيا واليمن والنزاع الفلسطيني الإسرائيلي .

من لقاء اليوم

لافروف: روسيا والسعودية معنيتان باستقرار الوضع في الشرق الأوسط

وسبق للافروف أن قال في بداية لقائه نظيره السعودي سعود الفيصل:" نحن نثمن الاتصالات الدورية على المستوى السياسي لأنها تؤمن وضع تصور مشترك حول الوضع غير المستقر في الشرق الأوسط وتسمح بتفعيل الاتصالات الثنائية".

وأضاف مخاطبا الفيصل: "خلال تواجدكم الأخير في روسيا بحثتم هذه المسائل مع الرئيس بوتين في خطة استراتيجية".

وشدد لافروف على حرص واهتمام البلدين بإيجاد طرق تخرج المنطقة من حالة اللا استقرار وتحقيق ديمومة التطور لكافة دولها" مثمنا أهمية سماع وجهة النظر السعودية الدولة التي ترعى المقدسات الإسلامية".

وأوضح لافروف: "نحن معنيون بإزالة الخلافات داخل العالم الإسلامي الذي تربطه بروسيا سنوات طويلة من العلاقات والتعاون القريب ومعنيون أيضا بتطوير العلاقات".

كما أكد أن هذا اللقاء سيكون: "خطوة باتجاه حوار مبني على الثقة بين بلدينا".

بدوره شكر الوزير السعودي سعود الفيصل نظيره الروسي على دفء اللقاء والاستقبال رغم البرد القارس في موسكو.

وأضاف: "سعيدون بلقائنا لبحث كافة المسائل التي تحدثتم عنها". وشدد الفيصل أن العالم الإسلامي مثقل بالمشاكل وهو ما يسيء لمكانة الإسلام".

وأضاف أن هذا الوضع يهم كافة الديانات لأنه يمتد لفترة طويلة وأثرت فيه أزمات كثيرة.

تعليق مديرة مركز آسيا والشرق الأوسط بالمعهد الروسي للدراسات الاستراتيجية إيلينا سوبونينا

تعليق أستاذ الإعلام السياسي بجامعة الإيمان الدكتور خالد بن فيصل الفرم 

المصدر: RT + "تاس"