بريطاني يرجح ظهور ابنه في فيديو إعدام "داعش" جنودا سوريين

أخبار العالم

بريطاني يرجح ظهور ابنه في فيديو  إعدام صورة من الفيديو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gebn

قال البريطاني أحمد المثنى الاثنين 17 نوفمبر/تشرين الثاني إنه يرجح أن يكون إبنه أحد أفراد مجموعة مقاتلي داعش الذين ظهروا في تسجيل مصور وهم يذبحون أمريكيا وجنودا سوريين.

وقال المثنى لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن ابنه ناصر(20 عاما) والذي يدرس الطب كان فيما يبدو ضمن مجموعة من 16 متشددا ظهروا بالتسجيل الذي ظهر فيه أيضا موظف الإغاثة الأمريكي بيتر كاسيج.

وأضاف المثنى الذي يقيم في مدينة كارديف في ويلز "لا يمكنني أن أجزم لكنه يبدو ابني"، وتابع قوله "ينبغي أن يخاف الله الآن بعد أن أزهق أرواحا، كيف يقف أمام الله إذا كان يقتل بشرا".

من جهته، قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف إن هناك احتمالا قويا جدا أن يكون مواطن فرنسي عمره 22 عاما ظهر أيضا في تسجيل فيديو الذبح.

وكان التنظيم قد بث من قبل تسجيلات تصور ذبح رجلين أمريكيين ورجلين بريطانيين وظهر فيها متشدد ملثم بقناع أسود ويشهر سيفا ويتحدث الإنجليزية بلكنة بريطانية وأطلقت عليه وسائل الإعلام البريطانية لقب "جون الجهادي".

لكن وجوه معظم المتشددين في التسجيل الذي أذيع يوم الأحد كانت مكشوفة وذكرت صحيفة ديلي ميل أن الرجل الذي يبدو أنه ناصر المثنى كان يقف إلى جوار جون الجهادي.

المصدر: RT + "رويترز"

فيسبوك 12مليون