حجب تويتر في تركيا .. وتنديد من قبل عبد الله غول والاتحاد الأوروبي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/671414/

ندد الرئيس التركي عبد الله غول بحجب موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي على نطاق البلاد منذ الليلة الماضية. وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد هدد الخميس بالقضاء على "تويتر".

ندد الرئيس التركي عبد الله غول بحجب موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي على نطاق البلاد منذ الليلة الماضية.   

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد هدد الخميس 20 مارس/ آذار، بالقضاء على "تويتر"، بعد أن بث مجهولون عددا من التسجيلات الصوتية على الموقع تكشف عن فساد أشخاص محيطين برئيس الوزراء التركي.  وعلل أردوغان نية حكومته هذه بحالات تسريب أسرار للدولة والتدخل في الحياة الشخصية بواسطة موقع "تويتر".

وقال الرئيس التركي بهذا الصدد "في حال سجلت وقائع التدخل غير الشرعي في الحياة الشخصية يمكن حجب الصفحات المعنية علما أن ذلك لن يكون ممكننا إلا بقرار من المحكمة فقط".

وأكد أردوغان في تجمع خطابي في مقاطعة بورصة الغربية أنه "سيقضي على "تويتر" ولا يهمه ما يقول المجتمع الدولي". وأضاف "سيرون قوة الجمهورية التركية".

وكان أردوغان قد حذّر في وقت سابق من هذا الشهر من أن حكومته ستحظر شبكتي التواصل الاجتماعي " فيس بوك" و "يوتيوب" بعد الانتخابات المحلية التي ستجري في 30 مارس/ آذار.

ويتعرض أردوغان لضغوط متزايدة بعد ظهور تسجيلات صوتية قيل إنها تكشف تدخلاته في صفقات أعمال.

الاتحاد الأوروبي يندد بقرار اردوغان جحب تويتر

نددت المفوضة الأوروبية المكلفة بالتكنولوجيات الجديدة نيلي كرويس بشدة بقرار أردوغان حظر موقع تويتر للتواصل الاجتماعي في تركيا.

وقالت كرويس على حسابها في تويتر إن هذا "لا أساس له وعمل جبان بلا جدوى".

وأضافت أن الشعب التركي والأسرة الدولية سيعتبران الأمر فرضا للرقابة.

من جانبه عبّر مفوض التوسع بالاتحاد الأوروبي ستيفان فولي يوم الجمعة عن شعوره "بقلق بالغ" بسبب عزم أردوغان منع الدخول إلى موقع تويتر في تركيا. ودعا السلطات التركية إلى احترام المعايير والمبادئ الأوروبية.

هذا ودان رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز قرار رئيس الوزراء التركي حظر تويتر. ووصفه بأنه تقييد للإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي والصحافة الحرة. واعتبر أن ذلك "ليس من المؤهلات الجيدة التي تسمح لتركيا بمواجهة تحديات القرن الـ21 وبالتأكيد لن تقربها من الاتحاد الأوروبي".

تعليق الكاتب والصحفي عمر المقداد:

المصدر: RT + وكالات