رفض غربي لانضمام القرم إلى روسيا

أخبار العالم

رفض غربي لانضمام القرم إلى روسيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/670239/

عبّرت معظم العواصم الغربية إضافة إلى أوكرانيا عن رفضها لخطوات انضمام جمهورية القرم إلى روسيا الاتحادية.

عبّرت معظم العواصم الغربية إضافة إلى أوكرانيا عن رفضها لخطوات انضمام جمهورية القرم إلى روسيا الاتحادية.

وفي هذا الصدد، ندد المتحدث باسم  البيت الأبيض جي كارني بما وصفه قرار موسكو تأمين انضمام القرم إلى روسيا الاتحادية.

وقال كارني إن مثل هذا العمل له ثمن، مشيرا الى العقوبات التي فرضتها بلاده على بعض المسؤولين الروس في 17 مارس /آذار ، معلنا أنه سيتبعها المزيد، وأن واشنطن تعمل الآن في هذا الاتجاه، إلا انه رفض في مؤتمر صحفي دوري تحديد طبيعة الخطوات التي يمكن للولايات المتحدة اتخاذها بحق روسيا.

وأعلن كارني أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما ناقش اليوم 18 مارس/ آذار مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في اتصال هاتفي الأزمة في أوكرانيا وتعاون الجانبين والدول الحليفة الأخرى بهدف منع التصرفات في أوكرانيا وفي القرم ومخالفات الحكومة الروسية من الحصول على صفة الشرعية من قبل المجتمع الدولي.

 

ميركل: ضم القرم  إلى روسيا الاتحادية، يتعارض مع القانون الدولي

بدورها، أعلنت المستشارة الالمانية أنغيلا ميركل رفضها الاعتراف بوضع القرم الجديد الذي أعلنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، جاء ذلك في تصريح لها عقب لقاء جمعها برئيس الوزراء البرتغالي بيدرو باسوس كويلو في برلين.

وأشارت ميركل إلى أن "ضم القرم  إلى روسيا الاتحادية، حسب يقيننا الراسخ، يتعارض مع القانون الدولي" مشددة على  أن بلادها لن تتخلى عن هذا الموقف، إلا أن المستشارة الألمانية في الوقت ذاته قالت إن مواصلة الحوار مع روسيا  يصب في مصلحة حل المشكلات العالقة.

 ومن جانبه، رأى رئيس الوزراء البرتغالي بيدرو باسوس كويلو أيضا أنه بالتوازي مع فرض العقوبات على روسيا، يجب مواصلة الاتصالات معها.

بريطانيا تعلق تعاونها العسكري مع روسيا

وفي بريطانيا، أعلن وزير الخارجية وليام هيغ أن لندن أوقفت تعاونها العسكري مع موسكو عقب قرارها قبول انضمام القرم إليها، مشيرا إلى إلغاء تدريبات بحرية بمشاركة فرنسا وروسيا وبريطانيا والولايا المتحدة،  وكذلك مشاريع لزيارة سفن حربية بريطانية إلى روسيا. من جانب آخر قال رئيس الدبلوماسية البريطانية اليوم 18 مارس / آذار أمام البرلمان إنه من المحتمل جدا أن تجتمع مجموعة الدول الثماني من دون مشاركة روسيا، كما عبّر هيغ عن الأسف لقرار روسيا ضم القرم، مشيرا إلى أن ذلك سيؤدي إلى عزلها، جاء ذلك في تصريح وُزع بعد كلمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمام أعضاء مجلسي الاتحاد والدوما.

 

سلطات كييف ترفض الاعتراف بالوضع الجديد في القرم

من جانبه، أعلن رئيس إدارة سياسة المعلومات في الخارجية الأوكرانية عدم اعتراف السلطة في كييف بالإعلان عن استقلال القرم ولا "بما يسمى اتفاق انضمامها الى روسيا"، مشيرا إلى أن أوكرانيا ستتخذ كل الإجراءات القانونية الدولية لاستعادة الوضع السابق.

المصدر: RT + "نوفوستي"

فيسبوك 12مليون