فتاة بريطانية كادت الأقراص المضادة للحموضة تذيب جسمها

متفرقات

فتاة بريطانية كادت الأقراص المضادة للحموضة تذيب جسمها
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/656399/

تناولت فتاة بريطانية عدة أقراص مضادة للحموضة، فشعرت ببعض الضيق وكانت في العمل، وكادت هذه الأقراص تودي بحياتها، ففي اليوم التالي غطت الفقاعات جسمها وبدأ جلدها بالانسلاخ.

تناولت فتاة بريطانية عدة أقراص مضادة للحموضة، فشعرت ببعض الضيق وكانت في العمل، وكادت هذه الأقراص تودي بحياتها، ففي اليوم التالي غطت الفقاعات جسمها وبدأ جلدها بالانسلاخ.

تناولت الفتاة لين هوس (17 سنة) أقراص Zantac وهي في العمل وبعدها توجهت الى منزلها، لكنها لم تتمكن من الذهاب للعمل في اليوم التالي، بسبب فقاعات مائية بحجم كرات التنس غطت جسمها إضافة إلى حكة شديدة.

 

وقالت الفتاة: "اعتقدت أني أفارق الحياة، لم أتمكن من فتح عيني بسبب تورمها وبدا لي أن جسمي يذرف قيحا كثيفا أصفر اللون". ظهرت الفقاعات داخل فم الفتاة أيضا، وعندما بدأ اطباء مستشفى نورفولك بمسحها بالمرهم بدأ الجلد ينسلخ ويتساقط بين أيديهم.

بعد إجراء العديد من الدراسات والتحاليل اللازمة اكتشف الأطباء أن الفتاة تعاني من متلازمة ستيفنز- جونسون التي تصيب 2 في المليون، مع العلم أن 40 بالمائة من المصابين بها يموتون سريعا.

وتحسنت الحالة الصحية للفتاة بعد شهر من رقودها في المستشفى، وعادت الى منزلها سالمة.

المصدر: RT + "فيستي.رو"

أفلام وثائقية