فرع حزب الاقاليم الاوكراني الحاكم في خاركوف يعلن التعبئة العامة لحماية الدستور

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/644672/

أعلنت قيادة فرع حزب الاقاليم الاوكراني الحاكم بمدينة خاركوف عن التعبئة العامة لاعضاء الحزب وانصاره من اجل حماية النظام الدستوري في البلاد.

أعلنت قيادة فرع حزب الاقاليم الاوكراني الحاكم بمدينة خاركوف عن التعبئة العامة لاعضاء الحزب وانصاره من اجل حماية النظام الدستوري في البلاد.

وأعلن ميخائيل دوبكين رئيس مجلس الحزب في مدينة خاركوف، رئيس ادارة منطقة خاركوف التي تعتبر ثاني اكبر مدن اوكرانيا بعد العاصمة كييف، أعلن انه تم اتخاذ هذا القرار خلال اجتماع المجلس اليوم الاثنين 27 يناير/كانون الثاني.

وقال دوبكين للصحفيين انه "منذ 15 دقيقة بالضبط انهى المجلس المحلي للحزب عمله الذي تم خلاله بالاجماع اتخاذ عدد من القرارات، اهمها ان يأخذ حزب الاقاليم على عاتقه مسؤولية انشاء وحدات عبر تعبئة انصاره تعمل على حماية مباني المؤسسات الحكومية والمنظمات، وعلى العموم على حماية النظام الدستوري الذي يُدمر بتأثير المتطرفين من مختلف المشارب في اقاليم كثيرة من بلادنا".

كما اتخذ المجلس قرارا باجراء اجتماع طارئ في خاركوف اذ جاء في بيانه الذي اتخذه اليوم انه "نظرا لضرورة بحث واتخاذ قرارات من اجل وقف الازمة السياسية نبادر باجراء تجمع اوكراني غير دوري للفروع الاولية لمنظمة حزب الاقاليم في 1 فبراير/ شباط 2014 في مدينة خاركوف".   

وأكد المجلس على انه "نظرا لتواجد قوتين سياسيتين فقط على خارطة اوكرانيا اليوم، احداها مُدمِرة بشكل شامل من جهة، والاخرى تحاول استئناف قوة القانون من جهة اخرى، نتوجه الى كل القوى السياسية التي تشارك نظرتنا لقبول المشاركة في هذا التجمع".

واعتبر دوبكين ان فرض حالة الطوارئ في اوكرانيا سيشطب امكانية الحوار بين اطراف الازمة.

وقال تعليقا على الموضوع انه يراه "بشكل سيء، فحالة الطوارئ هي تدبير جذري سيؤكد فعليا عدم امكانية الحوار بين السلطات والمعارضة ومَن يخل اليوم بالنظام في الشوارع".

وأضاف ان "حالة الطوارئ هي احداثيات مختلفة بشكل مطلق للمجتمع اذ سيضطر للعيش معها. وسيكون هذا اصعب مما نحن قلقون من اجله اليوم كثيرا. لذلك، طالما هناك امكانية للحوار، بما فيه بمساعدة ممثلي الدول الاجنبية، يجب استخدامها"، واصفا ما يجري في البلاد بـ"الحرب الاهلية".

انشاء وحدات اهلية لدعم اجهزة الامن في جمهورية القرم

الى ذلك، أعلنت رابطة المجالس المحلية لجمهورية القرم ذاتية الحكم ومدينة سيفاستوبل( في اوكرانيا)، التي تتمركز فيها قاعدة اسطول البحر الاسود الروسي، عقب اجتماعها اليوم عن تأسيس وحدات اهلية لدعم اجهزة الامن تحت اسم "فرق القرم التطوعية"، وذلك لمنع اعمال الشغب والعنف وتهديد الناس والاملاك وتوفير العمل الطبيعي للمنظمات والمؤسسات في الجمهورية.

ودعت الرابطة الرئيس الاوكراني الى اعلان حالة الطوارئ في البلاد.

منع نشاط الحزب القومي المتطرف "الحرية" في القرم

بدورها منعت ادارة المجلس الاعلى في القرم الاثنين 27 يناير/كانون الثاني نشاط الحزب القومي الاوكراني المتطرف "الحرية" الذي يشارك ناشطوه في الاشتباكات مع الشرطة بالعاصمة كييف وفي اقتحام الادارات الاقليمية في مناطق البلاد.

ومُنع الحزب "لتهديده التوافق الوطني والامن الاهلي والنظام". وطالبت ادارة الجمهورية وزارة العدل منع نشاط الحزب في كل اراضي البلاد.

كما كُلفت الشرطة المحلية بتعزيز حراسة محطات القطار والحافلات والمطارات في شبه جزيرة القرم.

يحيى خربطلي: رأي أوروبا في الحل السياسي بأوكرانيا لم يعد مطروحا

وقال المحلل السياسي يحيى خربطلي في اتصال مع قناة RT :" تم عقد اجتماع لرؤساء أوكرانيا السابقين مع وجهاء كييف، ولم يحضر هذا الاجتماع من يسمون أنفسهم ممثلو المعارضة، ومن المتوقع أن تعقد غدا جلسة استثنائية لمجلس النواب حيث سيطرح فيها الوضع الأمني في البلد".

وأكد خربطلي أن رأي أوروبا في الحل السياسي لم يعد  مطروحا.

المصدر: وكالات + RT