الرئاسة المصرية تؤكد أن الأحداث لن توقف تشكيل الحكومة وتطالب بتشكيل لجنة للتحقيق في أحداث الحرس الجمهوري

أخبار العالم العربي

الرئاسة المصرية تؤكد أن الأحداث لن توقف تشكيل الحكومة وتطالب بتشكيل لجنة للتحقيق في أحداث الحرس الجمهوري
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/620600/

أعربت رئاسة الجمهورية عن أسفها الشديد لوقوع ضحايا من المواطنين المصريين في الأحداث المؤلمة التي وقعت صباح الاثنين 8 يوليو/تموز، إثر محاولة اقتحام دار الحرس الجمهوري. من جهة أخرى أكدت الرئاسة المصرية أن أحداث الحرس الجمهوري لن توقف تشكيل الحكومة.

أعربت رئاسة الجمهورية عن أسفها الشديد لوقوع ضحايا من المواطنين المصريين في الأحداث المؤلمة التي وقعت صباح الاثنين 8 يوليو/تموز، إثر محاولة اقتحام دار الحرس الجمهوري.

وأكدت الرئاسة في بيان لها على ضرورة ضبط النفس لدى جميع الأطراف وإعلاء المصلحة الوطنية واعتبارات الأمن القومي للبلاد على كل ما عداها.

وأكدت الرئاسة حرمة الدم المصري من جميع الأطياف، مشددة على أن حق التظاهر السلمي مكفول للجميع وتحت حماية ورعاية الدولة بأجهزتها المختلفة ودون تمييز، ودعت جميع المتظاهرين إلى عدم الاقتراب من المراكز الحيوية والمنشآت العسكرية بالبلاد.

وأمر الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور بتشكيل لجنة قضائية للوقوف على ملابسات الأحداث والتحقيق فيها وإعلان النتائج للرأي العام.

وناشدت رئاسة الجمهورية جميع الأطراف إلى العمل على تنقية الأجواء وتحقيق المصالحة الوطنية من أجل إنجاز المرحلة الانتقالية في أسرع وقت.

الرئاسة المصرية تؤكد استمرار جهود تشكيل الحكومة 

 قال أحمد المسلماني المتحدث باسم الرئاسة في مصر إن الأحداث التي دارت فجر الإثنين عند دار الحرس الجمهوري بالقاهرة وسقط فيها 42 قتيلا على الأقل لن توقف جهود تشكيل الحكومة الجديدة.

حمدين صباحي: لا يمكن أن نترك البلاد بدون حكومة

دعا القيادي البارز في جبهة الانقاذ الوطني في مصر حمدين صباحي الاثنين 8 يوليو/تموز إلى تشكيل حكومة انتقالية فورا لسد فراغ سياسي خطير نشأ بعد اشتباك دام بين الجيش وأنصار جماعة الإخوان المسلمين. 

وقد تأخر تكليف رئيس وزراء جديد في مصر لمدة يومين بسبب رفض حزب النور السلفي مرشحين للمنصب اقترحهما الرئيس المؤقت المدعوم من الجيش عدلي منصور.  وقال صباحي "لا يمكن أن نترك البلاد بدون حكومة. يجب أن تعين الحكومة اليوم" وأضاف أن السلطات عرضت على حزب النور تولي منصب نائب رئيس الوزراء أو نائب الرئيس. 

وفضّل أن يشارك حزب النور حتى وإن مارس الضغوط ، مضيفا "لكنهم لم يشاركوا في مظاهرات ثورة 25 يناير ولا في مظاهرات 30 يونيو فبأي حق يملكون هذا الفيتو؟" . وكان منصور عرض رئاسة الوزراء في بادئ الامر على محمد البرادعي المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية ومنسق جبهة الإنقاذ ثم عرضها على زياد بهاء الدين وهو رئيس سابق لهيئة الاستثمار في مصر. 

مستشارة الرئيس: موقعة الحرس الجمهوري استكمال لمخطط التدخل الدولي

قالت الكاتبة الصحفية سكينة فؤاد مستشارة رئيس الجمهورية لشؤون المرأة إن ما حدث أمام الحرس الجمهوري هو استكمال لحلقات القتل المتواصل التي لم تتوقف منذ خرج الشعب وقال كلمته، وسحب الشرعية من جماعة الإخوان المسلمين، ونظام حكمهم والرئيس السابق المنتمي إليهم محمد مرسي. 

وأضافت أن موقعة الحرس الجمهوري لا يمكن فصلها عن ما حدث من قتل في الإسكندرية وإلقاء أطفال من فوق أسطح العقارات، ولا ينفصل عن العمليات الإرهابية التي تقع يوميا في سيناء ولا عن كميات الأسلحة التي يتم ضبطها، ولا ينفصل أيضا عما حدث من قتل أمام ماسبيرو وأعلى كوبري 6 أكتوبر بالقاهرة. 

وقالت: أتمنى من العقلاء في التيارات الإسلامية وقف دعوات استباحة الدم المصري، ووقف استباحة أمن الوطن، فخسارة معركة لا يمكن أن تبرر الدخول في مواجهات دموية، أو الدعوة لتدخل قوات دولية وأجنبية للتضحية باستقلال البلاد. 

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية