تثبيت قمة أول أبراج مركز التجارة العالمي الجديد في نيويورك

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/615186/

شهدت مدينة نيويورك الامريكية الجمعة 10 مايو/أيار الانتهاء من تثبيت قمة البرج الأول في مركز التجارة العالمي الجديد الذي يجري بناءه في مكان البرجين التوأمين اللذين انهارا في تفجيرات 11 سبتمبر 2001، حسبما ذكرت قناة "سي إن بي" الامريكية اليوم.

شهدت مدينة نيويورك الامريكية الجمعة 10 مايو/أيار الانتهاء من تثبيت قمة البرج الأول في مركز التجارة العالمي الجديد الذي يجري بناءه في مكان البرجين التوأمين اللذين انهارا في تفجيرات 11 سبتمبر 2001، حسبما ذكرت قناة "سي إن بي" الامريكية اليوم.

وجاء في تقرير للقناة: " بفضل تركيب هذه القمة سيبلغ الطول النهائي للبرج 1776 قدما (541 مترا) وهذا الرقم رمزي للغاية، إذ انه في العام 1776 تم التوقيع على إعلان الاستقلال للولايات المتحدة الامريكية".

وأضاف التقرير إنه علاوة على ذلك، وبعد تثبيت القمة تصبح ناطحة السحاب هذه هي المبنى الأعلى على الإطلاق في نصف الكرة الغربية، والثالث بين اعلى  المباني في العالم.

هذا، وقد شرع في بناء ناطحة السحاب هذه، المسماة رسميا بـ مركز التجارة العالمي-1، في عام 2006، في حين أصبحت مع نهاية أبريل/نيسان الماضي أعلى مباني المدينة الكبيرة، متخطية بذلك مبنى "ايمباير ستاييت بيلدينغ" الشهير المكون من 100 طابق وطابقين. ومن المقرر الانتهاء من عملية بناء هذا المبنى(التجارة) المكون من 104 طوابق في عام 2014.

وبحسب فكرة سلطات المدينة والمعماريين، فإن مركز التجارة العالمي-1 يجب أن يصبح ناطحة السحاب الأكثر أمانا ومتانة على سطح الكوكب. فقد تم تدعيم أساسات المبنى بكمرات فولاذية، في حين أن مجموعة الطوابق الاولى هي عبارة عن قاعدة خرسانة حديدية مسلحة من دون نوافذ. وفي الوقت الحالي هناك بالفعل بعض العقود الموقعة لتأجير مساحات بالمبنى مع دار النشر الضخمة "كوندي ناست"، وشركة "فانتون هولدينغ" الاستثمارية الصينية، إضافة لإدارة أجهزة الخدمات العامة التابعة لحكومة الولايات المتحدة الامريكية.

وبالإضافة إلى مركز التجارة العالمي-1 سيضم مجمع المباني ثلاثة مبان للمكاتب عالية الارتفاع، وكذلك نصبا تذكاريا ومتحفا مكرسين لضحايا الـ 11 من سبتمبر 2001.

يشار إلى أن ناطحة سحاب مدينة دبي المسماة "برج خليفة" هي أعلى مبنى في العالم في الوقت الحالي ويبلغ ارتفاعها  828 مترا.

المصدر: وكالة "إيتار - تاس" للأنباء

أفلام وثائقية