إحياء فرقتي "تامان" و"كانتيمير" العسكريتين في روسيا

أخبار روسيا

إحياء فرقتي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/614688/

أورد المكتب الصحفي في وزارة الدفاع الروسية يوم 4 مايو/أيار أن فرقتي "تامان" و"كانتيمير" اللتين تم حلهما سابقا قد اعيدتا الى الخدمة، وأصبح اللواء الخامس للمشاة الآلية واللواء الرابع للدبابات نواة لإعادة لتشكيل هاتين الفرقتين، فيما اعيدت إلى الفرقتين تسميتيهما التاريخية وهما فرقة "تامان" وفرقة "كانتيمير".

أورد المكتب الصحفي في وزارة الدفاع الروسية يوم 4 مايو/أيار أن فرقتي "تامان" و"كانتيمير" اللتين تم حلهما سابقا قد اعيدتا الى الخدمة، وأصبح  اللواء الخامس للمشاة الآلية واللواء الرابع للدبابات نواة لإعادة لتشكيل هاتين الفرقتين، فيما اعيدت إلى الفرقتين تسميتيهما التاريخية وهما فرقة "تامان" للمشاة الآلية وفرقة "كانتيمير" للدبابات.

وسيشارك طاقما الاستعراض للفرقتين الجديدتين تحت الرايتين التاريخيتين في العرض الذي سيقام احتفالا بذكرى يوم النصر في الساحة الحمراء يوم 9 مايو/أيار الجاري.

وأشار المكتب إلى أن أفراد الفرقتين يعملون حاليا بنشاط على استلام نماذج حديثة من الأسلحة والآليات الحربية التي تزود بها القوات المسلحة الروسية.

يذكر أن فرقة "تامان" تم تشكيلها في يوليو/تموز عام 1940 وشاركت أثناء الحرب الوطنية العظمى في معركة "سمولينسك المشهورة عام 1941. ثم شاركت في معركة "أوريول – بريانس" الدفاعية والمعارك الدفاعية في مدينتي كورسك وتيم ومعركة القوقاز ومعارك نوفوروسيسك وكيرتش والقرم والبلطيق وبروسيا الشرقية. واختتمت الفرقة طريقها القتالي في الحرب الوطنية العظمى بشبه جزيرة زيملاند بالدانمارك.

وشاركت كلا الفرقتين عام 1999  في عملية مكافحة الإرهاب بجمهورية الشيشان، وذلك ضمن قوام القوات الفيدرالية الروسية في شمال القوقاز.

وفي مايو/أيار 2009 أعيد تشكيل الفرقة لتتحول إلى اللواء الخامس للمشاة الآلية في منطقة  موسكو العسكرية، كما اقتضى ذلك الإصلاح الذي أجراه وزير الدفاع السابق في القوات المسلحة الروسية.

أما فرقة "كانتيمير" للدبابات فقد تم تشكيلها في يونيو/حزيران عام 1942 في ستالينغراد. وكانت معركة كانتيميروفكا أول معركة تشاركت فيها، لذلك أطلقت عليها تسمية "فرقة "كانتيمير". وشاركت الفرقة في معارك نهر الدون ومعركة كورسك وبلغورود الهجومية. كما شاركت في تحرير أوكرانيا الشرقية. وكانت وحداتها من أولى الوحدات التي وصلت إلى نهر آلبا في وسط ألمانيا حيث التقت القوات الروسية بقوات الحلفاء. واختتمت الفرقة طريقها البطولي  بالحرب الوطنية العظمى في ضواحي براغ.

وشارك أفراد الفرقة في عمليات حفظ السلام في أوسيتيا الجنوبية وكوسوفو.

وبمقتضى الاصلاح العسكري عام 2009 أعيد تشكيل الفرقة لتتحول إلى اللواء الرابع للدبابات. وأوضح المكتب الصحفي لدى وزارة الدفاع أنه يجري الآن في القوات المسلحة الروسية العمل على  إحياء تسميات وألقاب الوحدات الروسية والسوفيتية، وذلك بمقتضى الرسالة السنوية التي بعث بها الرئيس الروسي إلى الجمعية الفيدرالية الروسية.

المصدر: وكالة "إيتار – تاس" الروسية

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة