هيغ: سورية اضحت الوجهة الاولى للجهاديين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/607776/

اكد وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ ان سورية باتت اليوم "الوجهة الاولى للجهاديين"، محذرا من انه كلما طال امد النزاع القائم هناك كلما زاد "خطرهم" على الغرب.

اكد وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ ان سورية باتت اليوم "الوجهة الاولى للجهاديين"، محذرا من انه كلما طال امد النزاع القائم هناك كلما زاد "خطرهم" على الغرب.

وقال هيغ يوم 14 فبراير/شباط ان "سورية اليوم هي الوجهة الاولى للجهاديين في العالم اجمع. ومن بين هؤلاء هناك اشخاص مرتبطون ببريطانيا وبدول اوروبية اخرى"، مضيفا ان "الجهاديين قد لا يشكلون اي خطر علينا عندما يذهبون الى سورية ولكن اذا ظلوا على قيد الحياة يمكن ان يعودوا مزودين بأيديولوجية اكثر تصلبا وبخبرة في الاسلحة والمتفجرات".

وحذر الوزير البريطاني من انه "كلما طال امد النزاع كلما كان الخطر اكبر"، داعيا موسكو الى وقف دعمها لنظام الرئيس السوري بشار الاسد، موضحا انه كلما طال امد النزاع "كلما ازهق المزيد من الارواح البريئة وكلما زاد خطر استخدام اسلحة كيماوية وبيولوجية".

واضاف ان "القسم الاكبر من جهودنا لمكافحة الارهاب بتنا اليوم نبذلها في الخارج حيث يتدرب الارهابيون ويخططون لشن هجمات في الغرب" مشيرا الى انه "لا يمكن مكافحة الارهاب من دون التعاون مع دول اخرى".

وقال صباح المختار رئيس جمعية المحامين العرب في لندن ان حكومات اوروبية بشكل عام والحكومة البريطانية بشكل خاص بدأت بفتح ملف مكافحة الارهاب. واضاف ان سيناريو افغانستان عندما حارب الغرب الاتحاد السوفيتي بتسليح المجاهدين، يتكرر حاليا حيال سورية.

معارض سوري: نرفض وصف اي كتيبة من "الجيش الحر" بانها جهادية او تكفيرية

وفي هذا السياق قال طارق شرابي المعارض السوري في حديث لقناة "روسيا اليوم" من القاهرة: "نرفض بشكل قطعي ان توصف اي فرقة من فرق "الجيش الحر" مهما كانت تسميتها... بانها جهادية او تكفيرية". واضاف ان "جبهة النصرة" هي احدى الكتائب التي "تدافع عن اراضي الاهالي التي تهتك كل يوم، تجاه آلة النظام القمعي التي تمارس على اهلنا بالداخل بالدبابات والمدافع والطائرات الحربية".

من جانبه قال المحلل السياسي محمد نصور من دمشق ان "الحكومة السورية كانت واضحة في برنامجها للحل السياسي الذي يسير في شقين: الشق السياسي المتعلق بالحوار الوطني، والشق الامن الذي على الجيش العربي السوري وقوات حفظ النظام ان تستمر به بمعنى ان تلاحق الجماعات الارهابية والمتمردين المسلحين وطبعا "جبهة النصرة".

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية